أكد أن المهرجان يطمح لاستقطاب جمهور من جميع الفئات إلى عالم الصور

سلطان بن أحمد القاسمي يتفقّد تحضيرات إطلاق “إكسبوجر 2019”

الإمارات

 

أكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام أن المهرجان الدولي للتصوير “إكسبوجر” يقدم في دورته الجديدة فرصاً أكبر للمهتمين بالفنون البصرية لاستكشاف أبعاد جديدة للصورة الفوتوغرافية مع التركيز على مهارة المصور في رصد الأحداث والقضايا والمشاهدات التي تستحق تسليط الضوء عليها وإحداث تأثير إيجابي وتغيير حقيقي في ثقافة الإنسان وسلوكياته.
جاء ذلك خلال جولة تفقدية قام بها لمركز إكسبو الشارقة أمس للوقوف على الاستعدادات النهائية لإطلاق الحدث الذي ينظمه المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة خلال الفترة من 19-22 سبتمبر الجاري ويتناول عدة محاور هذا العام وهي “صوّر روعة المغامرة” و”صوّر عمق المشاعر” و”صوّر سحر الفنّ” و”صوّر واقع الحياة”.
وأوضح الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي أن المهرجان بقدر ما هو منصة تخصصية ومعرفية في فنون وتقنيات وتجارب التصوير إلا أنه يطمح لاستقطاب جمهور واسع من جميع الفئات والأعمار إلى عالم الصورة الذي يلامس واقع كل إنسان وأصبح جزءاً من نمط الحياة المعاصرة.
وتفقّد رئيس مجلس الشارقة للإعلام يرافقه سعادة طارق سعيد علاي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة التجهيزات الخاصة بالمعارض الداخلية التي يحتضنها المهرجان حيث اطلع على سير عمل تجهيز القاعات المخصصة لإقامة ورش العمل والجلسات النقاشية والمركز الإعلامي المخصص للإعلاميين من داخل دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها لتغطية أحداث المهرجان كما تفقد المرافق المخصصة لتقديم الضيافة والتسهيلات للضيوف.
والتقى الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي خلال جولته أفراداً من فريق عمل المهرجان واستمع منهم لشروحات حول خطوات سير العمل والخطط التنظيمية التي تم اعتمادها من أجل الارتقاء بالدورة المقبلة كما استمع إلى ملاحظات اللجان التنظيمية وآرائها وقدّم توجيهاته واقتراحاته المتعلقة بتوفير تجربة مميزة للمشاركين واستقطاب أكبر عدد من الجمهور لزيارة المهرجان والاستمتاع بفعالياته.
ويشكل المهرجان الدولي للتصوير “إكسبوجر” الحدث الأول من نوعه على مستوى المنطقة منصة عالمية للمصورين المحترفين والناشئين لتعلّم المهارات الجديدة والاستفادة من خبرات كبار المصورين الحائزين على جوائز عالمية كما يمكّنهم من تطوير مهاراتهم الفنية. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.