ولي عهد الشارقة يستقبل أبطال كأس سوبر الخليج العربي

الرئيسية الرياضية

استقبل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد و نائب حاكم الشارقة، وبحضور سمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة فريقي الشارقة لكرة القدم وكرة اليد المتوجين بلقب كأس سوبر الخليج العربي صباح أمس بمكتب سمو الحاكم.
ونقل سموه تهاني وتبريكات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة إلى مجلس الإدارة وأعضاء الجهازين الإداري والفني واللاعبين بنادي الشارقة الرياضي على تتويج نادي الشارقة لكرة القدم واليد بلقب كأس سوبر الخليج العربي.
وبارك سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي للاعبين وأعضاء الجهاز الإداري والفنين لكل من فريقي القدم واليد بنادي الشارقة على ما حققوه من إنجاز رياضي يضاف إلى رصيد الإمارة.
وأشار سموه أن ما حققه النادي هو نتاج جهد وعمل دؤوب في إعداد وتأهيل فريق الشارقة الرياضي في مختلف الجوانب، لافتاً سموه إلى أن المرحلة القادمة هي مرحلة مهمة للفريق.
وأكد سموه أن تماسك الفريق هو سر النجاح والتميز للاستمرار في تحقيق البطولات، داعياً سموه الفريق للحفاظ على هذا التماسك والتحلي بالروح الرياضية في كل الأوضاع والأوقات فهي أساس الرياضة الصحيحة.
وتوج فريق الشارقة بطل الدوري الإماراتي لكرة القدم ببطولة كأس السوبر الإماراتي للمرة الأولى في عصر الاحتراف، كما حقق فريق الشارقة كأس السوبر لكرة اليد للسنة الثالثة على التوالي.
وأهدى مجلس إدارة نادي الشارقة واللاعبين والجهاز الإداري والفني هذا الإنجاز الرياضي لمقام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مثمنين دعم سموه الدائم للنادي، مؤكدين مواصلتهم مسيرة التميز والنجاح.
وقدم مجلس إدارة نادي الشارقة ولاعبي الفريقين الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي على استقبالهم مثمنين توجيهات سموه للارتقاء بالرياضة على مستوى الإمارة.
حضر الاستقبالات الشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة المالية المركزية، والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس الشارقة للإعلام، والشيخ خالد بن عصام القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، وعدد من السادة أعضاء المجلس التنفيذي رؤساء الدوائر والمؤسسات المحلية.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.