القائمة العربية تكثف الجهود لإسقاط نتانياهو

دولي

 

أكدت القائمة العربية المشتركة، التي تنافس في انتخابات الكنيست “الإسرائيلي” أنها ستعمل على إسقاط رئيس الحكومة “الإسرائيلية” بنيامين نتانياهو، من خلال رفع نسبة التصويت للعرب في الانتخابات المقبلة.
وقال النائب العربي في الكنيست “الإسرائيلي” أحمد الطيبي، إن “الصوت العربي قادر على إسقاط رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو في الانتخابات، والتحدي الكبير أمامنا، هو رفع نسبة التصويت والمشاركة في الانتخابات”.
وأضاف الطيبي، أن “نتانياهو يخاف من تصويت العرب، ولذلك فقد حاول المس بنسبة التصويت عبر ما يسمى بمشروع قانون الكاميرات وقد أفشلناه”.
من جانبه، قال رئيس القائمة العربية المشتركة أيمن عودة، إنه “في حال بلغت نسبة تصويت المواطنين العرب 65%، فستسقط حكومة اليمين التي يقودها نتانياهو، وأن قادة القائمة يكثفون جهودهم في محاولة إقناع أكبر عدد ممكن من الناخبين العرب في “إسرائيل” بالخروج إلى صناديق الاقتراع والادلاء بأصواتهم”.
وتحاول القائمة العربية المشتركة، إقناع المواطنين العرب في الداخل “الإسرائيلي” بالتصويت لصالح قائمتهم، حيث تصل نسب مشاركتهم في التصويت لأقل من 45%، وهو ما يؤدي لفقدان قدرة القائمة على التأثير في التحالفات “الإسرائيلية”، فضلاً عن امتناعها عن التحالف مع أحزاب اليمين في “إسرائيل”، التي تسعى لسن قوانين ضد العرب في “إسرائيل”.
وانطلقت انتخابات الكنيست “الإسرائيلي”، حيث يسعى رئيس الوزراء “الإسرائيلي” بنيامين نتانياهو لتجاوز عقبة تشكيل الحكومة، من خلال بناء تحالفات تضم 61 مقعداً في الكنيست “الإسرائيلي”.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.