منحها قطعة أرض لتوسيع مبانيها

حاكم الفجيرة يطلع على استراتيجية “كليات التقنية”

الإمارات الرئيسية السلايدر

 

وجه صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بمنح قطعة أرض بمساحة 22126 مترا مربعا لكليات التقنية العليا بالفجيرة، وذلك لتمكينها من توسعة مبناها في الفجيرة، بما يدعم دورها ورسالتها التعليمية في إعداد الكفاءات الوطنية التي تتمتع بالخبرات العلمية والمهارات التطبيقية، ويسهم في تعزيز بيئتها التعليمية وتوفير أفضل الإمكانات والمرافق والخدمات للطلبة.
جاء ذلك خلال استقبال سموه أمس في قصره بالرميلة سعادة الدكتور عبد اللطيف الشامسي مدير مجمع كليات التقنية العليا، والوفد المرافق له .
واطلع سموه على تفاصيل خطة “الجيل الرابع” لكليات التقنية العليا التي تقوم على ثلاث ركائز أساسية تحت شعار “ما بعد التوظيف”، تشمل “إعداد القيادات الفنية” و”تخريج شركات ورواد أعمال” و”توفير فرص تعليم للجميع ودعم التعليم المستمر”، وذلك بما يلبي رؤى وتوجهات القيادة الحكيمة مع إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” “النهج الجديد” لكليات التقنية العليا.
وأكد صاحب السمو حاكم الفجيرة حرصه على دعم العملية التعليمية في الدولة، وضرورة استمرار النمو والتطور فيها على الصعيد الأكاديمي، ليضطلع التعليم بمسؤولياته في تلبية متطلبات خطط التنمية الشاملة ومواجهة تحديات المستقبل .. مشيرا إلى أن دولة الإمارات التي يستعد اليوم واحد من أبنائها هو هزاع المنصوري، للانطلاق إلى محطة الفضاء الدولية باتت فاعلاً رئيساً في أسواق التنافسية العالمية، وهي تراهن على إمكانيات أبنائها لتأكيد جدارتها بمكانتها هذه، والمضي نحو المستقبل، وبالتالي كان التعليم الأكاديمي حجر الأساس لما تضعه الدولة من رؤى ومبادرات في هذا السياق.
واستعرض سموه جوانب من الخطط التطويرية والتوسعية المتعلقة بكليات التقنية العليا في الفجيرة في ظل الاقبال المتزايد سنويا على الالتحاق بها، كما تعرف سموه على الاحتياجات المستقبلية لتلبية معدلات الزيادة السنوية في الأعداد وما يرتبط بها من تطوير في البرامج والتخصصات واحتياجاتها من الإمكانات والتجهيزات التي تدعم التعليم التطبيقي.
وأثنى صاحب السمو حاكم الفجيرة على ما قامت به كليات التقنية العليا من خطط استراتيجية مستقبلية، مشيداً بالجهود العلمية والإدارية فيها، والتي نجحت في جعل كليات التقنية العليا اليوم صرحاً علمياً بارزاً محلياً وإقليمياً، وأسهمت في تضاعف أعداد الملتحقين بها على نحو ملحوظ.
من جانبه تقدم سعادة الدكتور عبداللطيف الشامسي بالشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة على الدعم الكبير الذي يوليه سموه لكليات التقنية العليا، والذي أسهم في تعزيز مسيرتها التعليمية ونجاحها في تحقيق أهدافها وتأدية رسالتها الوطنية في الوصول للمخرجات المأمولة من خلال توفير التخصصات العلمية المطلوبة في سوق العمل والتي تدعم القطاعات الحيوية في الدولة، مثمناً حرص سموه على توفير كل ما من شأنه دعم العملية التعليمية.
حضر اللقاء معالي سعيد محمد الرقباني المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم الفجيرة والدكتور خالد الحمادي مدير كليات التقنية في الفجيرة والمهندس عبدالله المهيري نائب مدير مجمع كليات التقنية العليا للخدمات المساندة. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.