في إطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين بمجالات التحديث الحكومي

الإمارات تشارك تجربتها الريادية في العمل الحكومي بمؤتمر في أوزبكستان

الإمارات الرئيسية السلايدر

 

حظيت تجربة حكومة دولة الإمارات الريادية في إدارة الأجندة الوطنية والنتائج المتميزة التي حققتها في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبشرية الشاملة، بإشادة كبيرة خلال أعمال مؤتمر التنمية الاقتصادية والاجتماعية – أوزبكستان 2030، الذي عقد في العاصمة طشقند، بمشاركة إقليمية ودولية لمنظمات دولية ومؤسسات اقتصادية ومراكز أبحاث ودراسات متخصصة، وبحث سبل تسريع وتيرة التنمية في أوزبكستان خلال العقد المقبل.
وقدم الوفد الحكومي الإماراتي المشارك في المؤتمر أمام مسؤولين من حكومة جمهورية أوزبكستان والأمم المتحدة والبنك الدولي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبنك التنمية الآسيوي، نموذج عمل حكومة دولة الإمارات في إعداد ومتابعة وإدارة الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، والإنجازات النوعية التي حققتها الدولة في تعزيز تنافسية الاقتصاد وتمكين بيئة الأعمال الجاذبة للاستثمار والارتقاء بجودة البنية التحتية، ورفع مستوى الخدمات التعليمية والصحية وتحقيق التلاحم الأسري والمجتمعي وتعزيز مستويات السعادة وجودة الحياة.
وأكدت مريم الحمادي مساعد المدير العام للأداء والتميز الحكومي في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، أن حكومة دولة الإمارات حريصة على مشاركة تجاربها في التطوير الحكومي، وفي مجال تعزيز التنمية الشاملة، التي تتكامل فيها أدوار القطاعين الحكومي والخاص، وتؤدي فيها الحكومة دور الممكّن للقطاعات التنموية من خلال توفير بنى تحتية حاضنة للابتكار تتبنى استشراف المستقبل في القطاعات الحيوية، وتوطّن اقتصاد المعرفة وترتقي برأس المال البشري.
وقالت الحمادي إن فريق عمل حكومة دولة الإمارات استعرض تجربة الدولة الريادية في تطوير وإدارة الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، ومنهجية دولة الإمارات بالتركيز على تحويل الرؤى المستقبلية إلى أهداف طموحة ترتبط بمنظومة متكاملة من مؤشرات الأداء والمبادرات النوعية بما ينعكس إيجاباً على مختلف القطاعات ويحقق الرؤى الاستراتيجية الطموحة التي وضعتها حكومة الإمارات وصولاً إلى مئوية الإمارات 2071.
وشهد المؤتمر الذي تم تنظيمه على مدى يومين عقد حلقات نقاشية موسعة بمشاركة أكثر من 50 خبيرا من المنظمات الدولية والوزارات والجهات الحكومية والمراكز البحثية المتخصصة تم خلالها استعراض ومناقشة ملاحظات الخبراء وأوجه تطوير خطة التنمية الاجتماعية والاقتصادية لجمهورية أوزبكستان 2030.
وعقد فريق عمل حكومة دولة الإمارات ورشة عمل مكثفة استهدفت الموظفين الشباب في مختلف الوزارات والمؤسسات والمراكز البحثية في الحكومة الأوزبكية، هدفت لنقل المعارف والخبرات في مجال تطوير وقياس مؤشرات الأداء وآليات الحوكمة والتنفيذ والمتابعة.
وتشمل الشراكة بين الحكومة الإماراتية والأوزبكية مجالات عدة تغطي جوانب تبادل المعرفة والاستفادة من الخبرات والنماذج التطويرية في العمل الحكومي، إلى جانب تطبيق أفضل الممارسات في الخدمات الحكومية والخدمات الذكية والأداء المؤسسي والابتكار والتميز، وبناء القيادات والقدرات.
كما تغطي الشراكة تشكيل مجموعات عمل وخبراء لدعم المبادرات المختلفة والمشروعات المشتركة في مجالات المسرعات الحكومية، والجودة الحكومية، والخدمات الحكومية، والتطبيقات الذكية الحكومية، والاستراتيجية والخطط الوطنية، والأداء الحكومي، والابتكار الحكومي، وبرامج القيادات، والبرمجة، ومستقبل التعليم والاقتصاد، والتنافسية العالمية وسهولة ممارسة الأعمال وغيرها من القطاعات الحيوية. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.