السترات الصفراء تعود إلى شوارع فرنسا اليوم والأمن يتأهب

دولي

 

تنشر باريس الآلاف من رجال الشرطة لحماية معالم ومبانٍ حكومية، إذ تخطط مجموعات السترات الصفراء ونقابات ونشطاء في مجال البيئة لتنظيم العديد من الاحتجاجات في نهاية الأسبوع.
وقال تيري بول فاليت، منظم تابع للسترات الصفراء، إن المتظاهرين يأملون أن يؤدي اجتماعهم اليوم السبت في باريس وغيرها من المدن إلى إحياء حركتهم المتداعية ضد الظلم الاقتصادي.
وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عالج، في وقت سابق من هذا العام، بعض المخاوف المتعلقة بالسترات الصفراء، لكن الغضب يتصاعد مرة أخرى بسبب خططه لإصلاح نظام المعاشات التقاعدية باهظ التكلفة في فرنسا.
وينظم اتحاد “قوة العمال” اليساري المتشدد مسيرة منفصلة ضد إصلاح التقاعد اليوم السبت، وسط مخاوف من تعديلات قد تتطلب العمل لفترة أطول وتقليل المعاشات.
في غضون ذلك، يتظاهر نشطاء مناخ اليوم السبت في باريس، للمطالبة بمزيد من الإجراءات من جانب الحكومة والشركات لتخفيض الانبعاثات وإنقاذ غابات الأمازون المطيرة المحترقة وذوبان القطب الشمالي.ا.ف.ب


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.