الاتحاد للطيران تعتزم زيادة قدرتها الاستيعابية بين أبوظبي وبيروت

الإقتصادية

 

تعتزم الاتحاد للطيران زيادة قدرتها الاستيعابية بين أبوظبي والعاصمة اللبنانية بيروت، عبر استبدال الطائرة المستخدمة على هذا الخط من إيرباص 321 إلى بوينغ 787-9 دريملاينر ابتداء من 27 أكتوبر الجاري.
تأتي ترقية الخدمة من طائرة صغيرة البدن إلى طائرة عريضة بعد القرار الذي أصدرته وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالسماح لمواطنين الإمارات بالسفر إلى لبنان، ومن المتوقع أن تؤدي هذه الخطوة إلى زيادة طلب السفر بين البلدين بشكل كبير.
وقال روبن كامارك الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في مجموعة الاتحاد للطيران: “يعد لبنان سوقا أساسيا بالنسبة لدولة الإمارات و الناقل الوطني وتم زيادة القدرة الاستيعابية لتلبية الطلب المتوقع على رحلات المسافرين ورحلات الشحن وخصصنا أحدث طائراتنا ومنتجاتنا لهذا الخط”. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.