الأمن الروسي يفكك منظمة خيرية تمول “داعش” في سوريا

دولي

 

أعلنت قوات الأمن الروسية، أمس، كشف “منظمة خيرية” تضم أكثر من 100 مؤيد لداعش الإرهابي في عدد من الأقاليم الروسية.
وكشف الأمن أن أعضاء المنظمة حولوا أكثر من 90 ألف دولار إلى خارج البلاد لتنفيذ أعمال إرهابية في سوريا.
ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن بيان لمركز العلاقات العامة لجهاز الأمن الفيدرالي “إحباط أنشطة مجموعة من المواطنين الروس في جمهوريات قبردينو بلقاريا، وكاراتشايفو تشيركيسكايا، وإنغوشيا، وتتارستان، ومدينتي موسكو، وسان بطرسبورغ، وإقليمي كراسنودار، وستافروبول، نظموا عن طريق شبكة الإنترنت تمويل أنشطة التنظيمين الإرهابيين الدوليين إمارة القوقاز، و”داعش” المحظورين في روسيا”.
ووفقاً لبيانات جهاز الأمن الفدرالي، جمع أعضاء المنظمة أكثر من 6 ملايين روبل روسي تحت ستار الأعمال الخيرية، قبل تحويلها إلى الخارج لتنفيذ أعمال إرهابية في سوريا.
وتعلن أجهزة الأمن في مختلف المدن والأقاليم الروسية بصورة متكررة ضبط عناصر من جماعات متطرفة محلية ترتبط بتنظيم “داعش” الإرهابي وغيره من التنظيمات التي تسعى إلى تنفيذ عمليات في روسيا،وتجنيد روس لتنفيذ عمليات في الخارح، خاصةً في سوريا.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.