رئيس مالطا يفتتح المؤتمر الأكاديمي الأول للمجلس العالمي للتسامح والسلام

الإمارات

افتتح الدكتور جورج فيلا رئيس جمهورية مالطا المؤتمر الأكاديمي الأول من نوعه للمجلس العالمي للتسامح والسلام الذي يحمل عنوان “الاتجاهات الأكاديمية في التعليم العالي للتسامح”.
ويستمر المؤتمر الذي يأتي بالتعاون مع جامعة مالطا في فاليتا يومي 9 و10 من أكتوبر الجاري بحضور معالي أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام.
ويلتقي في الحدث بدورته الحالية العديد من العلماء الأكاديميين والباحثين وأعضاء هيئة التدريس في حوالي 30 من الجامعات الدولية لتبادل خبراتهم وتناول نتائج البحوث التي قُدِمت حول تطوير برامج جديدة في التعليم العالي في مجال التسامح.
ويناقش المشاركون أحدث الابتكارات والاتجاهات والمخاوف وكذلك التحديات التي تواجههم والحلول المعتمدة في تطوير مناهج جديدة للحصول على درجة الماجستير والدكتوراه في التسامح.
وتم التوقيع على 8 اتفاقيات تعاون مع 8 جامعات جديدة حول العالم مع المجلس العالمي للتسامح والسلام للتعاون في نشر مبادئ التسامح والسلام من خلال التعليم العالي في تلك الجامعات والمعاهد المختلفة.
ويتناول المشاركون مواضيع مختلفة مثل الرؤية وأهداف البرامج الأكاديمية في التسامح.. علاوة على ذلك ستتم دراسة مجالات المعرفة ومخرجات برامج الماجستير والدكتوراه في التسامح إلى جانب مناقشة الفرص الوظيفية ومواضيع البحث المهمة في التسامح في الوقت الحاضر.
وسيوصي المشاركون بعمل إطار لبرامج الماجستير والدكتوراه في مجال التسامح، وتحديد الجامعات المهتمة في تطوير المناهج الدراسية المقترحة وتنفيذ هذه البرامج. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.