حاكم الشارقة يزور المكتبة الوطنية الإسبانية

الإمارات

 

زار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة أمس المكتبة الوطنية الإسبانية في مدريد.
وتعرف سموه خلال زيارته من آنا سانتوس مديرة المكتبة الوطنية الإسبانية إلى ما تضمه المكتبة من كتب ومجلات وصحف وتسجيلات صوتية وقواعد للبيانات وخرائط ومخطوطات.
واطلع سموه على قاعتي “ماريا مولينر” و”سرفانتس″ والتي توفر خلالها مجموعة كبيرة من الكتب والوثائق التي تتيح للزوار والباحثين الاطلاع عليها والاستفادة من محتوياتها بطرق ميسرة ومنظمة.
وزار صاحب السمو حاكم الشارقة قسم المخطوطات النادرة حيث استعرض القائمون على المكتبة مجموعة من أندر المخطوطات المتعلقة بالعلوم الاسلامية والأدبية والتاريخية بالإضافة مصاحف نادرة للقرآن الكريم، كما اطلع سموه على مجموعة من الخرائط الجغرافية لقارة آسيا وشبه الجزيرة العربية.
وخلال زيارته قدم سموه مجموعة من إصداراته التاريخية والأدبية بنسختها الإسبانية إلى المكتبة الوطنية، كما تلقى مجموعة من الاصدارات المهداة إلى سموه.
وفي نهاية اللقاء تفضل صاحب السمو حاكم الشارقة بالتقاط صورة تذكارية مع القائمين على المكتبة الوطنية الإسبانية والوفد المرافق لسموه.
رافق صاحب السمو حاكم الشارقة خلال زيارته كل من سعادة ماجد حسن السويدي سفير الدولة لدى المملكة الاسبانية، وسعادة عبد الله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة، وسعادة المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة، وسعادة أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، وسعادة عبد العزيز عبد الرحمن المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث، وسعادة علي إبراهيم المري رئيس دارة الدكتور سلطان القاسمي، وسعادة محمد حسن خلف مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، وسعادة محمد جلال الريسي المدير التنفيذي لوكالة أنباء الإمارات “وام” وطارق سعيد علاي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، وراشد محمد الكوس المدير التنفيذي لجمعية الناشرين الإماراتيين وعدد من رؤساء تحرير الصحف المحلية الإماراتية.‏ وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.