عبدالله بن طوق: الدولة تتبنى رؤية استشرافية قائمة على الشراكة الدولية

الإمارات وأوزبكستان تناقشان تطوير العمل الحكومي في مجال الاتصال والإعلام

الإمارات

 

استقبلت حكومة دولة الإمارات ممثلة في الأمانة العامة لمجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل وفداً حكومياً رفيع المستوى من هيئة الاتصال والمعلومات في جمهورية أوزبكستان، وذلك في إطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، وتعزيز التعاون في مختلف المجالات، وفي مقدمتها تحديث وتطوير العمل الحكومي، ومشاركة المعارف والتجارب الناجحة في مجال الاتصال والإعلام.
وأكد سعادة عبدالله بن طوق، الأمين العام لمجلس الوزراء أن ” دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” ، تتبنى رؤية استشرافية قائمة على الشراكة الدولية وتعزيز التعاون مع الدول الصديقة كافة، لتمكين الحكومات من الارتقاء بحياة المجتمعات”.
وقال ابن طوق ” اليوم الإمارات تعد نموذجا فريدا ومتميزا في الأداء والتحديث الحكومي، ونفخر بمنظومة عمل حكومة الإمارات بخدماتها وممارساتها الإدارية القائمة على الابتكار والتجديد المستمر وتسريع وتيرة الإنجاز″ .. مضيفاً سعادته “تمتلك الإمارات تجربة غنية في مجال الاتصال الحكومي والإعلام استطاعت من خلاله إشراك فئات المجتمع كافة بالعملية التنموية التي تشهدها مختلف قطاعات الدولة .. ويسعدنا مشاركة وإثراء المعارف وقصص النجاح للأشقاء في أوزبكستان”.
ورحب سعادة عبدالله بن طوق بالوفد الزائر من أوزبكستان في بلدهم الثاني، واستعرض خلال كلمته الافتتاحية لبرنامج الزيارة علاقات التعاون بين دولة الإمارات وأوزبكستان، فيما أكد أن منظومة الاتصال في دولة الإمارات تلعب دوراً مهماً في تعزيز الصورة الإيجابية عن مجتمع الإمارات، ما كان له أبلغ الأثر في ترسيخ تلك الصورة لدى وسائل الإعلام العربية والعالمية عن الدولة قيادة وشعباً ومؤسسات.
كما أكد سعادته ” أن كل التجارب والممارسات في دولة الإمارات سواء في مجال الاتصال والإعلام وغيرها مرجع لكل من ينشد التطوير والتجديد .. الإمارات مختبر مفتوح للإبداع وصناعة التطوير والتفاعل للوصول إلى الأفضل دائماً “.
ويتضمن جدول زيارة الوفد عددا من الأنشطة والفعاليات إلى جانب الورش والاجتماعات الثنائية مع عدد من المؤسسات الإعلامية والحكومية في الدولة والتي تمتد لثلاثة أيام، منها زيارة المكتب الإعلامي في دبي، وبلومبيرغ، ومؤسسة twoFour54 في أبوظبي، وأكاديمية جيمس، ومدينة دبي للإعلام، إلى جانب زيارات تعريفية إثرائية لأهم المعالم السياحية والثقافية في الإمارات.
يذكر أن الشراكة الاستراتيجية في التحديث الحكومي بين دولة الإمارات وأوزبكستان تشمل 19 محوراً للتعاون، تم الاتفاق من خلالها على تنفيذ 120 مبادرة ومشروعاً، للاستفادة من نماذج حكومة دولة الإمارات في التحديث وقياس الأداء وتقديم الخدمات، إلى جانب تشكيل مجموعات عمل في مجالات الاستراتيجية، والأداء، والابتكار، والبرمجة، ومستقبل التعليم، والاقتصاد، والتنافسية وممارسة الأعمال، وغيرها.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.