"الوطنية للانتخابات" ترفع التهنئة للقيادة الرشيدة على نجاح العملية والمشاركة الفاعلة

اعتماد القائمة النهائية للفائزين في “انتخابات الوطني الاتحادي”

الإمارات الرئيسية

 

 

اعتمدت اللجنة الوطنية للانتخابات أسماء الفائزين بعضوية المجلس الوطني الاتحادي خلال اجتماعها الخامس أمس حيث تمت مناقشة التقارير الخاصة بسير العملية الانتخابية وآفاق التحسين والتطوير المستمرين، بالإضافة إلى اعتماد قرار لجنة الطعون فيما يتعلق بالطعون المقدمة حول النتائج الأولية لانتخابات 2019.
ورفعت اللجنة الوطنية للانتخابات في مستهل اجتماعها التهنئة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات على نجاح انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019 والمشاركة الفاعلة من قبل فئات المجتمع الإماراتي كافة.
وأكدت اللجنة أن نجاح الانتخابات يعد ثمرة لبرنامج التمكين السياسي الذي أعلنه صاحب السمو رئيس الدولة عام 2005، والذي حرص على تفعيل دور المجلس الوطني الاتحادي وتمكينه ليكون سلطة مساندة ومرشدة وداعمة للسلطة التنفيذية، وبما يخدم قضايا الوطن والمواطنين.
وثمنت اللجنة الدعم اللامحدود والتوجيهات المستمرة للقيادة الرشيدة، والتي تؤكد دائماً ضرورة العمل وفق أرقى الممارسات العالمية، الأمر الذي انعكس على إتمام مختلف مراحل الانتخابات على الوجه الأمثل، وبالشكل الذي أدى إلى نجاح العملية الانتخابية.
كما توجهت اللجنة بالشكر إلى جميع فرق عمل اللجنة الوطنية للانتخابات ولجان الإمارات والمتطوعين الذين عملوا كفريق واحد للمساهمة في هذا الواجب الوطني، كما توجهت بالشكر إلى وسائل الإعلام وإلى كل من شارك في نجاح العملية الانتخابية.
وقال معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني، رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات: “في هذا اليوم الذي يحتفل فيه شعب الإمارات بهذا الإنجاز والنجاح الذي تحقق في مسيرة تعزيز التنمية السياسية والارتقاء بالعمل البرلماني الذي يوظف كل الإمكانات والطاقات لتمكين المواطن وإيصال صوته إلى صانعي القرار، نقف على مرحلة جديدة من مراحل النجاح لبرنامج التمكين السياسي لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” الذي أعلن عنه في اليوم الوطني الـ34 لقيام دولة الاتحاد”.
وأضاف معاليه: “النجاح الذي يتحقق في العمل البرلماني في دولة الإمارات يؤكد النظرة المستقبلية بعيدة المدى لقيادة دولة الإمارات، التي وضعت تمكين المواطن وتعزيز مشاركته في عملية صنع القرار ركيزة رئيسية لبناء تنمية سياسية وفق مراحل مدروسة ومتدرجة تتناسب مع تطلعات المواطن واحتياجاته مع المحافظة في الوقت ذاته على مكتسبات الوطن وإنجازاته”.
وتابع معاليه قائلاً: “ومع هذا الحضور المميز من الناخبين الذين توافدوا على المراكز الانتخابية سواء خارج الدولة أو داخلها وعبر المراكز المنتشرة في جميع أرجاء الوطن، نشهد فصلاً جديداً من المشاركة السياسية التي عبر من خلالها أبناء الوطن عن وعيهم وحرصهم على المساهمة في هذا الواجب الوطني”.
واستعرض الاجتماع تقرير سير العملية الانتخابية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019 وأفكار وآفاق التحسين والتطوير المستمرين، إضافة إلى اعتماد تقرير لجنة الطعون وقائمة أسماء الفائزين النهائيين في الانتخابات في دورتها الرابعة.
وكانت لجنة الطعون تسلمت الطلبات الـ6 من لجنة إدارة الانتخابات، حيث قامت بالنظر فيها وإصدار القرارات  بشأنها، واتفقت اللجنة الوطنية للانتخابات بموجب أحكام المادة (64/أ) من التعليمات التنفيذية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي مع ما ورد من لجنة الطعون بقبول الطعون من الناحية الشكلية ورفضها من حيث الموضوع، نظراً لعدم تدعيم حجة طلبات الطعون بدلائل قوية تنال من صحة النتائج الأولية المعلن عنها، وبذلك يحوز القرار برفض الطعن قوة الحكم النهائي. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.