“فيس بوك” يوسع برنامج المكافآت لتقارير إساءة استخدام البيانات

منوعات

 

وسعت شركة فيس بوك برنامج “مكافأة إساءة استخدام البيانات” وهو البرنامج الخاص بمنح مكافئات لمن يتمكن من العثور على الأخطاء الأمنية.
وحسب موقع engadget الأمريكي، فاعتبارًا من أمس، يمكن للباحثين كسب 500 دولار على الأقل عند العثور على ثغرات بيانات فيس بوك في تطبيقات ومواقع الجهات الخارجية التي تستخدم اختبارات الاختراق النشطة، وليس فقط المراقبة السلبية.
وسيتعين عليهم إجراء الاختبارات بإذن والالتزام بقواعد المكافأة والإفصاح الخاصة بذلك الطرف، لكن سيكون لديهم حافز أقوى لمشاركة تسرب البيانات المحتملة أكثر من السابق.
لكن هذا قد لا يصل إلى الحد الذي يريده البعض، لأن شرط الإذن يترك الباحثين في موقف صعب، كذلك ففي حين أن هذا يزيد من فرص أن يكون طرف ثالث على علم بوجود خلل في البيانات وإصلاحه، فإنه يخلق أيضا مشاكل إذا لم يوافق التطبيق أو منشئ الموقع على الاختبار، وهذا لا يوقف الاختبارات، ولكن قد يتعين على المحقق قبول أن لا يقوم فيس بوك
أو الطرف الثالث بالدفع.
وطالما أن معظم الشركات تتعاون، على الرغم من ذلك ، فقد يؤدي ذلك إلى مزيد من الإفصاحات وضوابط أفضل لبياناتك، إذ إن لدى فيس بوك دافع مالي قوي لدفع المزيد، حيث إن كل ما تنفقه على المكافآت قد توفرها عن طريق تجنب الغرامات الحكومية على أمن البيانات. وكالات

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.