“إقامة دبي” تنظم النسخة الثانية لملتقى “أنتم الأهم”

الإمارات

 

دبي – الوطن:

نظمت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي ملتقى “أنتم الأهم” في نسخته الثانية عام 2019، والذي جمع 800 موظف وموظفة من نجوم سعادة المتعاملين “موظفي الصف الأمامي”، وذلك بقاعة مسرح الشهداء في كلية التقنية العليا للطلاب بدبي، بحضور سعادة اللواء محمد أحمد المري مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، ونائبه سعادة اللواء عبيد مهير بن سرور، ومساعدي المدير العام وعدد من كبار الضباط والمسؤولين وموظفي الصف الأمامي .
ويأتي تنظيم الملتقى للعام الثاني على التوالي بهدف تعريف موظفي الصف الأمامي بدورهم الذي يعتبر الأهم في استقبال وخدمة المتعاملين، وتوجيههم للاسعداد لاستقبال الحدث الأكبر من نوعه في الشرق الأوسط اكسبو2020الذي ستستضيفه دولة الامارات العربية المتحدة لأول مرة في مدينة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.
وناقش المتحدثون خلالال ملتقى عدداً من المحاور الأساسية التي تؤكد على ضرورة التميز في خدمة متعاملي إقامة دبي، حيث تناولو خلالها عدد من المحاور التي تهدف إلى التعريف بأهمية موظفي الواجهة في تعزيز السمعة الطيبة التي تحظىبها دولة الامارات العربية المتحدة عامة وإمارة دبي بشكل خاص على الساحتين الإقليمية والدولية، كما تطرق المتحدثون إلى عرض تجارب في التميز في خدمة المتعاملين إلى جانب التعريف بدور إقامة دبي في إكسبو دبي 2020.
وقال سعادة اللواء محمد أحمد المري، مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي: “نحن سعداء بهذا الملتقى الذي يجمعنا بأبنائنا وبناتنا في إقامة دبي الذين لا يدخرون جهداً في سبيل تقديم الخدمات بأعلى معايير الجودة”، مضيفاً أن الإدارة تحرص على وضع العنصر البشري في مقدمة أولوياتها وذلك إيماناً منها بأن سعادة الموظف وراحته تنعكس على أدائه في العمل مما ينعكس ذلك على سعادة المتعاملين ورضاهم، وتنفيذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة التي أكدت إن العنصر البشري هو رأس المال الحقيقي للدولة، فإننا نؤمن إيماناً تاماً بأن مواردنا البشرية هي سر تقدمنا وتميزنا ونجاحنا لذلك نعمل على توفير البيئة المناسبة والمحفزة للإبداع والابتكار كي تكفل للموظف السعادة والراحة والقدرة على التفكير الابداعي فمهما تقدمنا تكنولوجياً ومهما أتت البدائل إذ لا شيء سيستطيع أن يسير الأمور الكبرى مثل الإنسان المفكر والمبدع والطموح والمخلص.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.