رئيسة وزراء صربيا تبحث تعزيز التعاون مع أمل القبيسي

 

استقبلت معالي آنا برنابيتش رئيسة مجلس الوزراء في جمهورية صربيا في مقر الحكومة الصربية في بلغراد، معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي رئيسة وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية التي شاركت في اجتماعات الجمعية الـ141 للاتحاد البرلماني الدولي في بلغراد خلال الفترة 11حتى17 أكتوبر الجاري.
حضر اللقاء سعادة كل من: جمال محمد الحاي، والدكتور سعيد عبدالله المطوع، وعلياء سليمان الجاسم بحضور سعادة مبارك سعيد أحمد برشيد الظاهري سفير الدولة لدى جمهورية صربيا وسعادة أمل عبد الله الهدابي الأمين العام لمساعد للاتصال البرلماني للمجلس الوطني الاتحادي.
ورحبت معالي رئيسة وزراء جمهورية صربيا بوفد المجلس الوطني الاتحادي برئاسة معالي الدكتورة القبيسي، مؤكدة عمق علاقات التعاون القائمة بين البلدين على مستوى القيادات والحكومات والبرلمانات، والتي تشهد تطورا وآفاقاً أرحب للتعاون في العديد من المجالات خاصة التجارية والاستثمارية، معربة عن تطلع بلادها واستعدادها لتعزيز التعاون والشراكة الاستراتيجية مع دولة الإمارات في مختلف المجالات.
وعبرت معالي رئيسة مجلس الوزراء الصربي عن كفاءة وفعالية المشاريع التي تقوم بها دولة الإمارات في صربيا.. منوهة بأهمية تبادل الخبرات بين الدولتين وخاصة في مجال العلوم والتكنولوجيا والطاقة المتجددة والابتكار، وأبدت استعدادها الكامل للتعاون وإقامة شراكات وتوقيع مذكرات تفاهم مع دولة الإمارات.
من جانبها أشادت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي بحسن التنظيم والضيافة من الجانب الصربي في تنظيم أعمال الجمعية 141 والدورة الـ 205 للاتحاد البرلماني الدولي.. مشيرة إلى العلاقات البرلمانية ومشاركة معالي/ مايا جويكوفيتش رئيسة الجمعية الوطنية الصربية في أعمال قمة رئيسات البرلمانات التي عقدت في عام 2016 بالعاصمة أبوظبي، والتي تخللتها توقيع مذكرة التفاهم بين المجلس الوطني الاتحادي والجمعية البرلمانية الصربية.
وتطرقت معاليها إلى مسيرة تمكين المرأة في دولة الإمارات، وخاصة قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” برفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50% في الدورة المقبلة. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.