415 ألف نزيل استضافتهم المنشآت الفندقية في الفجيرة خلال 6 أشهر

الإقتصادية

 

كشفت الأرقام الصادرة عن مركز إحصاء الفجيرة ارتفاع عدد النزلاء في المنشآت الفندقية الى 415 ألف نزيل خلال الفترة من يناير وحتى نهاية شهر يونيو من العام الجاري، بزيادة نسبتها 5.5% مقارنة مع 393 ألف نزيل تقريبا في الفترة ذاتها من العام 2018، وبلغت قيمة الإيرادات نحو 233 مليون درهم.
وباتت إمارة الفجيرة تشكل وجهة مميزة للسياح والزوار من داخل الدولة وخارجها وذلك نظرا لطبيعتها الخلابة وموقعها الجغرافي، وتضاريسها المتنوعة من جبال وسهول وشواطئ، الأمر الذي عزز من ارتفاع وتيرة نمو القطاع السياحي الذي يسهم بنحو 25% في الناتج المحلي الإجمالي.
وانعكس الانتعاش الذي شهده القطاع السياحي منذ بداية العام الجاري على عدد ليالي الإقامة في المنشآت الفندقية الذي وصل الى 1.7 مليون ليلة خلال النصف الأول مقارنة مع 967 ألف ليلة في الفترة ذاتها من العام 2018.
كذلك ارتفع عدد الغرف الى 4258 غرفة في نهاية يونيو 2019 مقارنة مع 4100 غرفة في يونيو 2018، ومن المتوقع ارتفاع عدد الغرف الى 6 آلاف غرفة بحلول العام 2020 وذلك حسب الخطط التي تنفذها هيئة الفجيرة للسياحة والآثار.
أما على صعيد معدل ليالي الإقامة في المنشآت الفندقية فقد ارتفع الى 2.6 ليلة في نهاية يونية 2019 بالمقارنة مع 2.5 ليلة في الشهر ذاته من العام 2018.
ويتضح من خلال ارقام مركز إحصاء الفجيرة أن عدد نزلاء المنشآت الفندقية من الجنسية الإماراتية وصل الى 130 الف نزيل يشكلون نحو 31.3 % من اجمالي عدد النزلاء خلال النصف الأول من العام الجاري .
وكان لافتا للنظر الاقبال الكبير لحملة الجنسية الأوروبية للإقامة في المنشآت الفندقية في الإمارة حيث وصل عددهم 77.5 ألف نزيل وبنسبة 18.5% من اجمالي النزلاء في الفترة من يناير وحتى يونيو الماضيين كذلك استحوذ النزلاء من حلة الجنسية الاسيوية من غير العرب على نفس النسبة تقريبا. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.