شراكة استراتيجية بين “مصدر” و”اي كار” لتأجير سيارات “تسلا” الكهربائية

الإقتصادية

 

وقعت شركة “اي كار” ومقرها الإمارات، شراكة استراتيجية مع شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر”، لتوفير أول خدمة لتأجير السيارات الكهربائية حسب الاستخدام في منطقة الشرق الأوسط، من خلال إضافة خمس سيارات من طرازي “تسلا اس″ و”اكس” إلى أسطول سياراتها وتتوفر حاليا السيارات للتأجير في مدينة مصدر بأبوظبي.
وأثنى يوسف باصليب المدير التنفيذي لإدارة التطوير العمراني المستدام في شركة “مصدر” على هذه الخطوة، مشيرا إلى أنها تأتي في إطار التزام “مصدر” بتوفير حلول الطاقة النظيفة ضمن منظومة النقل في مدينة مصدر حيث شهدت المدينة تركيب أول محطات شحن سريع للسيارات الكهربائية في منطقة الشرق الأوسط.
وأضاف “إننا ندرك القيمة الاقتصادية التي تقدمها خدمة تأجير السيارات الكهربائية حسب الاستخدام لمجتمع مدينة مصدر سواء على مستوى الشركات أو المقيمين فضلا عن مساهمتها في خفض البصمة الكربونية الناتجة عن وسائل التنقل”.
وأوضح أن “اي كار” تمثل منصة قابلة للتوسع معربا عن تطلعه إلى توسيع نطاق هذه المبادرة من خلال إضافة المزيد من السيارات الكهربائية المخصصة لأسطول خدمة تأجير السيارات حسب الاستخدام.
من جانبه قال فيلهلم هيدبرغ الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “اي كار”، “إننا فخورون باختيارنا لنكون الشريك الاستراتيجي لـ “مصدر” ضمن هذه المبادرة التي تهدف إلى توفير خدمة تأجير السيارات ضمن مدينة مصدر المدينة الرائدة في تطبيق الممارسات المستدامة وتوفير شبكة تنقل تعتمد على وسائل ذاتية القيادة لتشكل مثالا يحتذى لمدن المستقبل”.
وأضاف “بناء على مبادرات مثل هذه التي نطلقها في مدينة “مصدر” نرى أنه هناك فرصة لتعميم تجربة مشاركة السيارات الكهربائية على كامل منطقة الشرق الأوسط حيث تعد السيارات الكهربائية أكثر مراعاة للبيئة لأنها تتسبب بنصف الانبعاثات الكربونية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.