شرطة دبي تنظم فعالية “مشي القادة”

الإمارات

 

دبي: الوطن

في إطار مشاركتها في تحدي دبي للياقة، نظمت القيادة العامة لشرطة دبي فعالية “مشي القادة” في ممشى “كايت بيتش” بجميرا، بمشاركة سعادة اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، وسعادة سعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، ومساعدي القائد العام لشرطة دبي، ومديري الإدارات العامة والمراكز، بالإضافة إلى عدد كبير من موظفي شرطة دبي من عسكريين ومدنيين.
وتوجه اللواء عبد الله خليفة المري بجزيل الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي للإمارة، رئيس مجلس دبي الرياضي، على إطلاق تحدي دبي للياقة للعام الثالث على التوالي، مؤكداً أن الحدث ليس مجرد دعوة عابرة لممارسة الرياضة، بل إنه خطوة جادة لترسيخ دبي المدينة الأكثر نشاطاً وحيوية وسعادة على مستوى العالم، ومبادرة لتحسين الصحة العامة ورفع إنتاجية أفراد المجتمع.
وقال اللواء المري إن تحدي دبي للياقة البدنية ليس مجرد رياضة فقط بل هو ثقافة ورسالة لكل أفراد المجتمع، حيث أعطى التحدي الفرصة للناس للتواصل مع بعضهم البعض في جو اجتماعي ورياضي، والمساهمة في تغيير نمط حياة البعض، بعد أن أصبحت ممارسة رياضة المشي جزاء من حياتهم سواء بمفردهم أو مع عائلاتهم أو أصدقائهم.
وتقدم سعادة اللواء المري بالشكر والتقدير لدائرة السياحة والتسويق التجاري ومجلس دبي الرياضي لتميزهما في حسن التنظيم ولإشرافهما على فعاليات تحدي دبي للياقة البدنية، كما توجه بالشكر للسيد سعيد حارب لمشاركته في فعالية مشي القادة.
كما وتقدم اللواء المري بالشكر الجزيل لكافة موظفي القيادة العامة لشرطة دبي على حضورهم ومشاركتهم في فعالية مشي مع القادة، وهذا إن دلّ يدل على روح الفريق الإيجابية ورغبتهم في إيجاد بداية مميزة لأسبوع حافل بالعمل.
ومن جانبه أكد سعادة سعيد حارب، إن القيادة العامة لشرطة دبي بصمتها واضحة في كل المجالات، خاصة الرياضية منها، والدليل على ذلك وجود شرطة دبي في كل الأنشطة الذي ينظمها مجلس دبي الرياضي سنويا، سواء من ناحية المشاركة أو التأمين.
وأضاف سعيد حارب أن القيادة العامة لشرطة دبي، تعزز دور الرياضة وأهميتها في المجتمع، ليس فقط من خلال نشر الوعي، بل المشاركة الفعلية خلالها، ونحن نشكر شرطة دبي على ما قاموا به خلال التحدي.
وبدوره قال سعادة اللواء محمد سعيد بخيت، مساعد القائد العام لشؤون إسعاد المجتمع والتجهيزات، إن استمرار مبادرة “تحدي دبي للياقة البدنية” في عامها الثالث، لهو تأكيد على حرص القيادة الرشيدة على تعزيز مفهوم السعادة والإيجابية لدى الناس، والرياضة هي واحدة من الوسائل التي تحقق هذه الأهداف.
وأضاف اللواء بخيت أن القيادة العامة لشرطة دبي قد أعدت العدة للمشاركة في تحدي دبي للياقة البدنية، إضافة إلى الأنشطة التي ستنظمها لموظفي شرطة دبي، وأفراد المجتمع بمختلف أعمارهم، والفعاليات الرئيسية، إذ تم تشكيل عدد من الفرق المتخصصة من كل الإدارات للمشاركة في هذه الفعاليات.

2


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.