“الاتحادية للكهرباء” تؤكد الحرص على مواصلة تقديم أفضل الخدمات وفق أعلى المعايير

الإمارات

 

أكدت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء حرصها على مواصلة تقديم أفضل الخدمات وفق أعلى المعايير والمواصفات العالمية، وتأكيد التزامها بضمان استمرارية خدماتها على مدار الساعة بما يتماشى مع رؤيتها في تحقيق سعادة المتعاملين وراحتهم. ومن أجل تحقيق هذا، تحرص الهيئة على ضمان أعلى مستويات التنسيق والتعاون مع مختلف الجهات الحكومية المحلية والاتحادية، ومع شركائها في القطاع الخاص بما يضمن تحقيق الاستجابة والدعم الفوري في كافة الظروف وفي جميع الحالات الطارئة.
وبالإشارة إلى ماورد في إحدى وسائل الإعلام المحلية حول تضرر منازل المواطنين في منطقتي البدية والرحيب التابعتين لبلدية دبا الفجيرة بسبب هطول الأمطار، تؤكد الهيئة التزامها الدائم بكافة معايير الأمان والسلامة والجودة في كافة عملياتها، وأن آخر المشاريع التي نفذتها الهيئة في منطقة البدية تعود للعام 2014، في حين كان آخر مشروع في منطقة الرحيب عام 2016. وتفيد الهيئة علماً أن الأضرار التي لحقت بمنازل المواطنين كانت بسبب الأحوال الجوية وهطول كميات غزيرة من الأمطار، وليس نتيجة لأعمال حفر أو إنشاء قامت بها الهيئة في تلك المناطق.
إن مسؤولية الهيئة تقتصر على توصيل خدمات الكهرباء والماء للمنازل والمجمعات السكنية والمنشآت الصناعية، وأن تحديد مسار أنابيب وشبكات المياه، واختيار أماكن إنشاء المجمعات والمباني السكنية واعتمادها هو من مسؤولية الجهات المحلية بما فيها البلديات ودوائر التخطيط، ويقتصر دور الهيئة على عمليات مد هذه الشبكات والحرص على صيانتها بشكل دوري.
وتؤكد الهيئة استعدادها وجهوزية جميع فرق العمل لديها للتعاون مع كافة شركائها من أجل ضمان استدامة توفير خدمات الكهرباء والماء لكافة متعامليها بأفضل المواصفات العالمية وأعلي معاملات الأمان وتضع كافة خبراتها وطواقمها وآلياتها لخدمة هذا الهدف.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.