مستوى قياسي جديد لواردات الصين من النفط في أكتوبر

الإقتصادية

أظهرت بيانات الجمارك، أمس الجمعة، أن واردات الصين من النفط الخام صعدت في أكتوبر 11.5%، مقارنة مع مستواها قبل عام لتبلغ مستوى قياسياً مرتفعاً، إذ عززت مصافٍ جديدة الطلب وحافظت المصافي الصغيرة المستقلة على معدل استهلاك الخام، في ظل هوامش تكرير مستقرة.
لكن واردات الغاز الطبيعي انخفضت الشهر الماضي 10.6%، مقارنة مع مستواها قبل عام لتسجل أول تراجع منذ نوفمبر 2016، وفقاً لسجلات بيانات الجمارك.
واشترت الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم، 45.51 مليون طن من الخام الشهر الماضي، بما يعادل 10.72 مليون برميل يومياً، وفقاً للبيانات التي نشرتها الإدارة العامة للجمارك.
ويأتي ذلك مقارنة مع 10.04 مليون برميل يومياً في سبتمبر.
وبلغت الواردات خلال أول عشرة أشهر من العام 414.55 مليون طن أو ما يعادل 9.95 مليون برميل يومياً، بارتفاع نسبته 10.5% مقارنة مع نفس الفترة قبل عام.
وانخفض إجمالي واردات الغاز الطبيعي، بما في ذلك الغاز الطبيعي المسال والغاز المتدفق عبر خطوط الأنابيب، الشهر الماضي إلى 6.52 مليون طن وهو أدنى مستوى منذ فبراير 2018، ليقل عن المستوى المسجل في سبتمبر البالغ 8.21 مليون طن، وفقاً لما أظهرته بيانات الجمارك.
ويرجع الانخفاض غير الاعتيادي للواردات في أكتوبر على أساس سنوي لأسباب من بينها تعطل مرفأ استيراد رئيسي تشغله بتروتشاينا.
وبلغت واردات الغاز في الفترة من يناير إلى أكتوبر 77.71 مليون طن بارتفاع 7.9%، مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.