شرطة دبي تنظم دورة “التطبيقات الأمنية باستخدام أدوات استشراف المستقبل”

الإمارات

دبي: الوطن

في إطار حرص مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار في شرطة دبي، على التعريف بالأساليب العلمية الحديثة، وتطبيقاتها الشرطية التي يمكن استخدامها للارتقاء بالأداء الأمني؛ نظم المركز دورة تدريبية بعنوان “التطبيقات الأمنية باستخدام أدوات استشراف المستقبل”، بالتعاون مع الإدارة العامة للتدريب، بمشاركة عدد من الضباط في الإدارات العامة ومراكز الشرطة.
وأكد العميد الدكتور عبد الله عبد الرحمن يوسف بن سلطان، مدير المركز، أن الهدف من تنظيم الدورة، يرجع إلى أهمية ترسيخ موضوع الاستشراف المستقبلي في وجدان المتدربين، والتعريف بدور الاستشراف في تعزيز الأمن الوقائي، وكيفية توظيف أدواته في قياس الاستشراف المستقبلي.
وتضمن محتوى الدورة العديد من الموضوعات المهمة؛ منها مفهوم أدوات الاستشراف المستقبلي، عرض الأدوات الخاصة باستشراف المستقبل، والهدف من استخدامها، وأكثر الطرق شيوعاً إلى جانب التطبيقات العملية.
وأكد العميد بن سلطان، بأن المركز يولي أهمية خاصة للدراسات الاستشرافية وإجراء التنبؤات المستقبلية، باستخدام أدوات الاستشراف، حيث أصدر عدداً من الكتيبات التي مثلت إضافة حقيقية للمكتبة الشرطية العربية، منها أدوات ومناهج استشراف المستقبل، والدراسات المستقبلية، مضيفا أن المركز يسعى إلى إعداد جيل من المتخصصين في مجالات الدراسات المستقبلية، باعتبار أن هذه الدراسات تعد الأرضية الصلبة التي ترتكز عليها جهود التخطيط والتطوير وتقدير الاحتياجات، وترجمة الرؤية المستقبلية إلى إبعاد رقمية تحدد ملامح الأوضاع المأمول تحقيقها.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.