لتوعية لطلاب المدارس والمجتمع

بلدية أبوظبي تنظم فعالية “عاصمتي”

الإمارات

أبوظبي – الوطن:
نفذت بلدية مدينة أبوظبي مؤخراً، من خلال مركز بلدية مدينة زايد، فعالية توعوية مجتمعية لطلاب المدارس والجمهور تحت عنوان “عاصمتي” وتواصلت على مدى خمسة أيام في مدرسة الأرض السعيدة العالمية، ومدرسة أشبال القدس، ومدرسة درويش بن كرم، وحديقة مدينة محمد بن زايد جي 4.
وهدفت الفعالية إلى توعية طلاب المدارس وعامة الجمهور بأهمية الحفاظ على المظهر العام للمدينة والحد من المشوهات، والارتقاء بمظهر وجمال المناطق السكنية وخلق بيئة صحية نظيفة، وكذلك توعية الزوار بالاستخدام الأمثل للمرافـــق البلدية المجتمعية المختلفة من حدائق ومسابح وشواطئ ومماش وغيرها.
كما عملت الفعالية على تحفيز العمل الجماعي بشكل مؤسسي ومنسق، وتدعيم المشاركات الطلابية في الفعاليات المجتمعية، والتواصـل مع زوار المرافق المجتمعية للبلدية لتحديد احتياجاتهم من مرافق وخدمات أخرى مطلوبة وتعزيز المشاركة المجتمعية من قبل فئات المجتمع والشركاء.
وشهد اليومان الأول والثاني من الفعالية، التي نظمتها بلدية مدينة أبوظبي بمشاركة جرين لايت ومستشفى الأهلية ومركز بلدية مدينة مصفح ودائرة المعرفة والتعليم، الكثير من الأنشطة والبرامج والفعاليات المختلفة، التي أقيمت على فترتين: فترة صباحية لطلبة المدارس الحكومية والخاصة، وفترة مسائية لكافة شرائح المجتمع الذين تم إشراكهم في الفعالية من أجل الحفاظ على مظهر المدينة.
وشارك طلاب مدرسة الأرض السعيدة العالمية وطلاب مدرسة أشبال القدس خلال الفعالية في العديد من الورش التوعوية التي قدمها مفتشو بلدية مصفح، وشاهدوا مجموعة من الفيديوهات التوعوية، كما شاركوا في عدد من المسابقات ونالوا هدايا رمزية مقدمة من مركز بلدية مدينة مصفح.
وفي اليومين الثالث والرابع من الفعالية يشارك طلاب مدرسة درويش بن كرم في العديد من الورش التوعوية التي قدمها مفتشو بلدية مصفح، وتم عرض مجموعة من الفيديوهات التوعوية، بالإضافة إلى المشاركة في عدد من المسابقات ، كما شاركوا في حملة لصبغ جدران المدرسة وحملة تنظيف حول المدرسة.
أما اليوم الخامس والأخير من الفعالية فتضمن العديد من الأنشطة التي استهدفت الجمهور على مسرح حديقة مدينة محمد بن زايد جي 4، والتي بدأت بالتعريف بالبلدية ودور إدارة خدمات وإسعاد المجتمع، ومسابقة لعبة الكراسي الموسيقية وورشة توعوية قدمها مفتشو البلدية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.