علي بوجسيم : الأخطاء التحكيمية موجودة بأقوى الدوريات الأوروبية

الرياضية

عقدت إدارة الحكام باتحاد الإمارات لكرة القدم أمس الأول البرلمان الإسبوعي لحكام الفريق الأول بحضور الحكم المونديالي السابق علي بوجسيم، والسعودي علي الطريفي مدير إدارة الحكام وذلك لمناقشة الحالات التحكيمية لمباريات الأسبوع السابع لدوري الخليج العربي والتحضير لمباريات الجولة الخامسة من دور المجموعات لبطولة كأس الخليج العربي يومي الجمعة والسبت المقبلين .
وقال علي بوجسيم الذي يحرص بصفة دورية على التواجد لتقديم النصائح والدعم المعنوي للحكام، إن قضاة الملاعب فرصتهم أكبر من ذي قبل في تطوير قدراتهم، وإن اتحاد الكرة يوفر كل ما يلزم من أدوات ومواد تعليمية لتحقيق طموحات الحكام وتطوير منظومة التحكيم الإماراتية، وإن كل تلك العوامل والمقومات لم تكن متاحة للأجيال السابقة، ومع ذلك كان العمل بروح الفريق الواحد هو سر النجاح وتحقيق الأحلام.
وأشار بوجسيم إلى أن الحكم الإماراتي لديه الكفاءة والمقومات التي تقوده لمراحل أكثر تطوراً خلال مسيرته المهنية في المنظومة التحكيمية، وأن الثقة لا زالت موجودة فيه بشكل كبير، للنجاح في إدارة مباريات من العيار الثقيل على المستوى المحلي والقاري والدولي .
وبسؤاله عن الجوانب التحكيمية وتقنية حكم الفيديو المساعد لدورينا، قال الحكم المونديالي : الأخطاء التحكيمية موجودة في كل الدوريات التي تستخدم تقنية الفار وليست الإماراتية فقط، وحضرت وشاهدناها جميعاً الأسبوع الماضي وتحديداً في مباراة ليفربول مع مانشيستر سيتي بالدوري الإنجليزي، وتكررت أيضاً في مباراة أرسنال الإنجليزي مع فيتوريا جيمارايش البرتغالي، ومباراة أياكس الهولندي وتشيلسي الإنجليزي في دوري أبطال أوروبا ..منوهاً في الوقت ذاته أن الأخطاء تتكرر في كل جولة في الدوريات الأوروبية وأن هناك أخطاء تحكيمية أثرت على نتائج المباريات على الرغم من أن تلك الدوريات كان لها السبق في الإستعانة بتلك التقنية مقارنة بتطبيقها منذ فترة قصيرة في دورينا، لذا علينا دعم الحكم الإماراتي الذي يُعد من أفضل الحكام في آسيا .
وحرصت إدارة الحكام على إجراء التدريبات البدنية قبل إنعقاد الجلسة الأسبوعية، بعدها تم تحليل القرارات التحكيمية في الجولة الماضية لدوري الخليج العربي، وكذلك تم عرض عدد من الحالات التحكيمية المرتبطة بتقنية الفيديو، من الدوري الإنجليزي ودوري ابطال اوروبا والتي تشابه بعض الحالات التي وقعت في دورينا في الأسابيع الأخيرة، و تمت مناقشة كل حالة للتوصل للقرار الصحيح فيها للاستفادة وتوحيد القرار من قبل الجميع.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.