برامج طلابية إبداعية مبتكرة تميز مؤتمر دبي العالمي لسلامة الغذاء في دورته الـ13

الإمارات

دبي: الوطن

تميز مؤتمر دبي العالمي لسلامة الأغذية في دورته الثالثة عشر الذي احتضنته بلدية دبي تحت شعار “شراكات عالمية…. آفاق مستقبلية”، والذي تم من خلاله تسليط الضوء على أهمية ودور الشراكات العالمية بين الجهات المختصة في خلق مستقبل أفضل لسلامة الغذاء على مستوى العالم، بإشراك طلبة المدارس بطريقة تفاعلية إبداعية مبتكرة.
وتم تصميم أنشطة وفعاليات تناسب الفئات العمرية لطلاب المدارس والتي يتم من خلالها توعيتهم بالممارسات السليمة للتعامل مع الأغذية، للحد من الأمراض المنقولة عبر الغذاء. كما أنه تم تخصيص ورشة خاصة لطلبة الجامعات لعرض أبحاثهم في مجال سلامة الغذاء، وذلك تشجيعاً لأهمية نشر ثقافة التفكير العلمي وأهمية الدراسات العلمية ودور الجامعات في تطوير الإجراءات والتشريعات.
والجدير بالذكر أنه تم عرض أكثر من 85 ملصق علمي من 13 دولة حول العالم في المجالات المتخصصة في سلامة الغذاء، تشمل الدراسات الخاصة بالمنتجات المحلية مثل اليقط والجامي والمنتجات المشتقة من حليب النوق، والبحوث الخاصة بقياس الوعي المجتمعي بممارسات الجيدة في تحضير وحفظ الاغذية.
وأضافت إيمان البستكي مدير إدارة سلامة الغذاء من بلدية دبي أنه تم عرض أكثر من 50% من الملصقات العلمية على شاشات رقمية مما قلل طباعة الأوراق تماشيًا مع توجه حكومة دبي في التحول لحكومة لا ورقية.
وأشارت مدير إدارة سلامة الغذاء ببلدية دبي أنه خلال هذا العام تم إضافة ركن خاص بالألعاب الموجهة لفئة طلاب المدارس والجامعات حول أسس سلامة الغذاء لجذبهم وتثقيفهم بالمفاهيم المتعلقة في هذا المجال نظرًا لحاجة المجتمع لهم في هذه التخصصات العلمية مستقبلاً.
تضمن ركن الألعاب لعبة التذوق والتي تهدف إلى تعزيز فهم المستهلك لمكونات طعامه بعد سؤال المتسابقين عن الطبق الذي تناولوه ويشمل كذلك سؤالهم عن فترة صلاحية الطعام والبيئة المناسبة لتخزينه، تليها لعبة التسوق وتهدف إلى توعوية المستهلك إلى التسوق السليم والبدء بالمنتجات المحفوظة على دراجة حرارة الغرفة مثل الدقيق والبهارات، والانتهاء بالألبان واللحوم والأغذية المبردة سريعة الفساد، ولعبة البالونات(البحث عن الأجوبة)، حيث يتم توجيه سؤال للمتسابقين يتعلق بسلامة الغذاء ويجب عليهم البحث عن الإجابة بين الأوراق المعلقة في البالونات، وأخيرًا لعبة Jenga وهي لعبة حركية وتفاعلية يتم فيها صف قطع الخشب فوق بعضها ويتم إزاحة القطع بالتدريج بحيث لا يسقط البناء، وشارك في ركن الألعاب أكثر من 250 طالباً المرحلة الإعدادية والثانوية من عشر مدارس مختلفة، وتم توزيع العديد من الجوائز للطلاب الفائزين.
ويعتبر المؤتمر الذي نظمته إدارة سلامة الغذاء ببلدية دبي، فرصة لتشارك الخبرات المحلية والإقليمية والدولية في مجال سلامة الغذاء، من خلال تواجد عدد كبير من الخبراء في شتى المجالات المتخصصة بسلامة الغذاء، مثل التشريعات والسياسات الغذائية، ومناقشة التقنيات الجديدة في تحليل المخاطر الغذائية، إضافة إلى الدروس المستفادة من قصص شتى دول العالم في مجال تقليل الملوثات الغذائية ومنها المبيدات الحشرية.
كما شهد اليوم الثاني ما يزيد عن 40 ورشة عمل، منها آخر تحديات سلامة الغذاء بما فيها السيطرة على المخاطر الميكروبية والكيميائية والتكنولوجيا المفعلة لتقليل هذه المخاطر، واستعرضت بلدية دبي تجربتها في الرقابة على الخضار والفواكه المستوردة للتقليل من خطر التلوث بالمبيدات الحشرية ليوضح الإجراء التصحيحي آلية التعاون والتنسيق بين القطاعين الحكومي والخاص محققين بذلك شراكة فعالة بين القطاعين، إلى جانب تجربة المملكة العربية السعودية المستعرضة في اليوم الأول.
وقالت إيمان البستكي مدير إدارة سلامة الغذاء ببلدية دبي أن الورش استمرت لليوم الثاني بمعدل حضور بلغ عدد 1500 زائر وعدد ما يقارب 45 محاضر.

 


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.