حرق 6000 سعر حراري في اليوم دون حركة

منوعات

ألغيت بطولة العالم للشطرنج عام 1984 بشكل مفاجئ، عقب 48 مباراة، بسبب الحالة الصحية المثيرة للقلق للاعب الروسي أناتولي كاربوف.
وفقا لما نشره موقع “لايف ساينس″، فقد كاربوف 10 كغ من وزنه عقب عشرات المباريات التي خاضها.
وأفادت تقارير بأن لاعبي الشطرنج يمكنهم حرق ما يصل إلى 6000 سعرة حرارية في يوم واحد، وذلك من دون التحرك من مقاعدهم.
إذ يدفع التفكير الدماع لاستهلاك ما يصل إلى 20% و25% من إجمالي الطاقة الكلية للجسم، في شكل جلوكوز، ما يعادل350 أو 450 سعر حراري في اليوم، على الرغم من أن الدماغ لا يمثل سوى 2% من وزن الجسم بشكل عام.
الأطفال يستهلكون معدلا أكبر من الطاقة، نظرا لأنهم في طور النمو، حيث يقول دوغ بوير، أستاذ علم الإنسان التطوري في جامعة ديوك: “في المتوسط، من عمر 5 إلى 6 سنوات، يمكن للدماغ استخدام ما يصل إلى 60% من طاقة الجسم”.
وكلما زاد عمل الدماغ وكانت المهام الإدراكية صعبة، مثل تعلم العزف على آلة موسيقية أو التخطيط لحركات مبتكرة أثناء لعبة شطرنج، يستهلك المزيد من الطاقة ويحرق المزيد من السعرات الحرارية.
وأشار العلماء إلى أن أية تغيرات في نشاط الدماغ خلال مهمة عقلية صعبة، يزيد من استهلاك الطاقة العادية بنحو 5% فقط.
ويفسر العلماء فقدان الوزن، كما حدث في حالة اللاعب الروسي في منافسة الشطرنج، أنها ناجمة عن الإجهاد وتخفيض استهلاك الغذاء وليس الإرهاق العقلي.وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.