غرفة الفجيرة تنظم دورة لرواد الأعمال حول الذكاء الإصطناعي

الإقتصادية

نظمت غـرفة تجارة وصناعة الفجيرة دورة تدريبية بعنوان “مدخل إلى الذكاء الإصطناعي تعريفه وأهدافه وأهم تطبيقاته” بالتعاون مع أكاديمية دبي لريادة الأعمال وفي إطار جهود الغرفة لتحسين مستوى الأداء وزيادة الإنتاجية لدى الشركات ورواد الأعمال .
وأوضح سعادة سلطان جميع الهنداسي، مدير عام الغرفة في كلمته الافتتاحية أن الدورة تهدف إلى تشجيع أصحاب ورواد الأعمال على الإبداع والابتكار في الشركات والمؤسسات ما يمكنها من تجويد إنتاجها وزيادته بكفاءة عالية ما يسهم في تعزيز تطـوير وتسـريع تطبيقـات الـذكاء الاصـطناعي علـى كافـة مستويات القطاعين العام والخاص .
وأشار الهنداسي في الكلمة التي القتها نيابة عنه فاطمة حميد الشرع مسؤولة الاتصال المؤسسي بالغرفة، إلى أن التطور التكنولوجي المتسارع وما يشهده العالم من تحولات فـي ظل الثـورة الصـناعية الرابعـة سيجعل من الـذكاء الصـناعي محـرك التقـدم والنمـو والازدهـار خـلال السنوات القليلة القادمة وأن ما سينتج عنها من ابتكارات ستؤسس لعالم جديـد في مجالات الحياة كافة
وحاضرت في الدورة التدريبية الدكتورة سناء فريد الخبيرة الاستراتيجية للتدريب حيث تناولت بالتفصيل تحديات نظام التوظيف الحالي في عصر الابتكار والذكاء الاصطناعي، ودور الثورة الصناعية الرابعة في تحول الصناعات وسوق العمل والكيفية التي تمكن الشركات والمؤسسات ورواد الأعمال من زيادة كفاءتها وأن تصبح اكثر ابداعاً وتحافظ على نموها وتطورها.
وأوضحت أن الذكاء الاصطناعي أصبح جزءاً أساسياً من التكنولوجيا الحديثة وأنه أصبح قادراً على حل العديد من المشاكل المعقدة في عالم الحواسيب الحديثة وأن من قدرات الذكاء الاصطناعي الاستجابة للمتغيرات المختلفة بمرونة تامة وفي وقت وجيز واختيار أفضل القرارات الممكنة التي توصل إلى النتائج المطلوبة.
شارك في الدورة التدريبية أكثر من 40 شخصاً من رواد الأعمال والمسؤولين بمؤسسات القطاعين العام والخاص.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.