” الاتحاد الهندسية” تفتتح معمل الطباعة ثلاثية الأبعاد

الإقتصادية

افتتحت “الاتحاد الهندسية” بالتعاون مع شركتي “EOS” و”BigRep”، لتقنيات الطباعة ثلاثية الأبعاد “معمل التصنيع الجمعي” الأول من نوعه في المنطقة الحاصل على اعتماد الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران للتصميم والإنتاج.
يضم المعمل القائم في مرفق الاتحاد الهندسية المحاذي لمطار أبوظبي الدولي، والذي افتتحه رسميا إرنست بيتر فيشر سفير جمهورية ألمانيا الإتحادية لدى الدولة، طابعتين صناعيتين معتمدتين بالتقنية ثلاثية الأبعاد.
تتميّز الطابعة الرئيسية في المعمل “EOS P 396″، باستخدام تقنية مسحوق المادة المنصهر، التي تلبي الاحتياجات التي تتطلب دقة وأداء عاليين.
وقد حصلت الاتحاد الهندسية إلى جانب شريكتها “EOS”، هذا الشهر على اعتماد الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران كأول مرفق للصيانة والإصلاح والعمرة تابع لشركة طيران يوفر طباعة ثلاثية الأبعاد بتقنية مسحوق المادة المنصهر، لتصميم وإنتاج والمصادقة على التصنيع الجمعي لأجزاء مقصورات طائرات الاتحاد المستقبلية.
وفي هذا الخصوص قال بيرنارد رانديرات، نائب الرئيس لشؤون التصميم والهندسة والابتكار في الاتحاد الهندسية: “يأتي إطلاق المرفق الجديد تماشيًا مع الدور العالمي الرائد الذي تلعبه الاتحاد الهندسية في مجال هندسة الطائرات فضلاً عن المكانة التي تحتلها على صعيد الابتكار والتقنية، إننا سعداء بالتعاون مع “EOS” و”BigRep”، لتوسعة قدراتنا ودعم استراتيجية الإمارات العربية المتحدة التي تهدف إلى زيادة تقنيات الإنتاج وترسيخ مكانتها كمركز عالمي لصناعات الفضاء الجوي”.
من جانبه قال ماركوس غلاسر، نائب أول الرئيس للصادرات الإقليمية: “EOS” “نحمل في EOS ذات التوجهات التي تحملها الاتحاد الهندسية من حيث حرصنا على تقديم حلول وفق أعلى معايير الجودة و سعينا إلى مواصلة الابتكار التقني، إننا نهدف معًا للارتقاء بتصاميم وإنتاج أجزاء الطائرات الداخلية إلى مستويات أعلى.. ولا شك أن من شأن إنتاج أجزاء الطائرات المصنّعة تجميعيًا أن يقدّم قيمة أكبر من حيث تعزيز عملية الإصلاح والتعديل، وتوفير تصاميم أخف وزنًا خلال مدة زمنية أقل، وذلك من بين أبرز التحديات التي تواجهنا في صناعة الطيران”.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.