واشنطن تعترف بجانين آنيز رئيسة انتقالية للبلاد

مقتل شاب بمواجهات بين الشرطة البوليفية وأنصار موراليس

الرئيسية دولي

قتل شاب في العشرين من عمره خلال مواجهات بين مؤيدي الرئيس البوليفي السابق ايفو موراليس والشرطة، وفق ما أفاد أحد الأطباء.
وأضاف الطبيب جوني غوزمان أن الشاب أصيب بطلقات نارية في رأسه خلال مواجهات مع الشرطة في بلدة ياباكاني، قرب مدينة سانتا كروز في شرق البلاد.
وأشار غوزمان الى أن أنصار موراليس كانوا يقومون بتظاهرة في هذه الأثناء، وسكان المنطقة ايضا كانوا يخشون حدوث عمليات نهب.
واستقال موراليس الأحد على وقع احتجاجات عنيفة ضد فوزه بولاية رئاسية رابعة في 20 أكتوبر في انتخابات تقول المعارضة إنها شهدت عمليات تزوير.
وبعدما أعلن أن حياته بخطر غادر موراليس بوليفيا إلى مكسيكو على متن طائرة عسكرية تابعة لسلاح الجو المكسيكي.
ومن جانبها، اعترفت الولايات المتحدة بجانين آنيز رئيسة انتقالية لبوليفيا بعد استقالة ايفو موراليس التي جاءت اثر اسابيع من الاحتجاجات والمواجهات في الشارع.
وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في بيان “تشيد الولايات المتحدة بتولي عضو مجلس الشيوخ البوليفية جانين آنيز الرئاسة الانتقالية للدولة لتقود بلادها من خلال هذا التحول الديموقراطي وبموجب الدستور البوليفي”.
وأضاف بومبيو أن الولايات المتحدة تتطلع للعمل مع بوليفيا وشعبها “في الوقت الذي يتحضرون فيه لإجراء انتخابات حرة ونزيهة في اقرب وقت ممكن”.
كما دعا البوليفيين إلى الابتعاد عن العنف وسط توتر بين مؤيدي موراليس وعارضيه.
وكانت آنيز البالغة 52 عاما نائبة ثانية لرئيس مجلس الشيوخ قبل أن تعلن نفسها رئيسة انتقالية الثلاثاء، وهي خطوة ايدتها المحكمة الدستورية.
وتشهد بوليفيا حالة من الاضطراب السياسي منذ الانتخابات المثيرة للجدل التي أجريت في 20 أكتوبر وفاز فيها موراليس بولاية رئاسية رابعة.ا.ف.ب وكالات


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.