افتتح مجلس "وم" المجتمعي

ولي عهد الفجيرة يؤكد أهمية دور المجالس المجتمعية في تقريب الجيل الجديد لجيل الآباء والأجداد

الإمارات الرئيسية

أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة أهمية دور المجالس المجتمعية في توطيد العلاقات الاجتماعية ما بين أفراد المجتمع المحلي وتقريب الجيل الجديد إلى جيل الآباء والأجداد عبر عقد الاجتماعات الدورية البناءة.
جاء ذلك خلال افتتاح سموه مساء أمس مجلس “وم” المجتمعي تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة باستحداث المجالس المجتمعية وتوسيع نطاق انتشارها في كافة أنحاء الإمارة.
وأشار سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي إلى أن المجالس المجتمعية تسهم في تعزيز المسؤولية بين أفراد المجتمع تجاه قضايا مناطقهم المطروحة وتنمي فيهم روح المشاركة الإيجابية في بناء مجتمع متجانس قائم على التقاليد الإماراتية الأصيلة.
وشدد سموه على ضرورة توفير جميع الاحتياجات اللازمة التي تحتاجها المجالس المجتمعية بما يتوافق مع استراتيجية خطط الفجيرة بتحقيق التنمية المستدامة في الإمارة في ضوء نموها المتسارع على المجالات كافة.
جدير بالذكر أن مجلس “وم” المجتمعي أنشئ على نفقة مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية على مساحة إجمالية تبلغ نحو 450 متراً مربعاً.
حضر الافتتاح.. الشيخ سيف بن حمد بن سيف الشرقي رئيس هيئة المنطقة الحرة في الفجيرة ومعالي سعيد بن محمد الرقباني المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم الفجيرة وسعادة سالم الزحمي مدير مكتب ولي عهد الفجيرة وسعادة المستشار إبراهيم أبو ملحة نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية وخميس النون مدير عام مؤسسة الفجيرة لتنمية المناطق وعبد الله خلفان الهامور المشرف العام على المجالس المجتمعية وأهالي منطقة “وم” التابعة لإمارة الفجيرة. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.