وكيل “قضاء أبوظبي”: الإمارات رسخت التسامح في كل مناحي الحياة‎

الإمارات

أبوظبي – الوطن:
أكد سعادة المستشار يوسف سعيد العبري، وكيل دائرة القضاء في أبوظبي، أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله”، رسخت قيمة التسامح ومبادئ التعايش وتقبل الآخر في بيئة منفتحة يسودها الوئام والتوافق، لينعم الجميع بالأمن والاستقرار في وطن التسامح.
وقال إنه مع الاحتفال باليوم العالمي للتسامح، تبرز جهود دولة الإمارات ومبادراتها المتعددة في هذا الصدد، ما يعكس مدى الإيمان العميق لدى قيادتنا الرشيدة بأهمية ترسيخ قيمة التسامح في جميع مناحي الحياة.
وأضاف أن إعلان 2019 عاما للتسامح والذي يأتي امتداد لعام زايد القائد المؤسس الذي تظل كلماته الخالدة التي يحث من خلالها على التسامح والتعايش انطلاقا من تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف، والتقاليد العربية الأصيلة المترسخة في الوجدان، منهاجاً للعمل لنشر تلك المفاهيم وترسيخها لتعم روح المودة والتآلف بين البشر على اختلاف ثقافاتهم وموروثاتهم.
وأوضح أن عام التسامح يتوج جهود دولة الإمارات على مدار عقود منذ تأسيسها في ترسيخ قيم العيش المشترك في ظل سيادة القانون وتحقيق العدالة وصيانة الحقوق، حتى أصبحت مقصدا ووجهة مفضلة لجميع الجنسيات على امتداد المعمورة، ليعيش الجميع تحت مظلة من الود والاحترام المتبادل والانفتاح على الآخر بما ينبذ التطرف.
وأكد التزام دائرة القضاء انطلاقا من توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس دائرة القضاء، بمواصلة الجهود لتعزيز المساهمة الفاعلة في ترسيخ قيمة التسامح عبر المبادرات التي تدعم هذا التوجه.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.