“الجوجيتسو” و”الأولمبياد الخاص ” يوقعان مذكرة تفاهم لتعزيز الحضور بين أصحاب الهمم

الإمارات

أبوظبي، الوطن
وقّع اتحاد الإمارات للجوجيتسو مذكرة تفاهم رائدة مع مؤسسة الأولمبياد الخاص الإماراتي بهدف تطوير الشراكة الاستراتيجية بين الجهتين. ويأتي توقيع المذكرة في اطار التعاون والتنسيق المستمر بين الأولمبياد الخاص ومختلف الاتحادات الرياضية الوطنية، بهدف رفع مستوى الأداء الفني والتنظيمي بالبطولات والفعاليات الرياضية والعمل على تحسين مستوى الخدمات المقدمة لجميع الرياضيين بالدولة. وتهدف مذكرة التفاهم لتطوير المنظومة وتحسين الوسط الرياضي المحيط بأصحاب الهمم ابتداءً من الأسرة المحيطة ومروراً بالمدارس والمراكز والأندية والأكاديميات وكافة المؤسسات الرياضية المعنية.
وقّع الاتفاقية السيد فهد علي الشامسي المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو وسعادة طلال الهاشمي، المدير التنفيذي لمؤسسة الأولمبياد الإماراتي الخاص، وذلك على هامش بطولة العالم للجوجيتسو التي ينظمها الاتحاد الدولي للعبة باستضافة اتحاد الإمارات للجوجيتسو على أرض أبوظبي من مبادلة أرينا في مدينة زايد الرياضية. ويؤكد توقيع الاتفاقية على شمولية رياضة الجوجيتسو واحتضانها للرياضيين من مختلف الفئات، حيث تكرّس بطولة العالم للجوجيتسو هذا العام سلسلةً خاصة من النزالات لأصحاب الهمم ضمن فئة ال’باراجوجيتسو‘.
ويأتي حرص الأولمبياد الخاص على توقيع الاتفاقية استناداً إلى رسالته الرامية لإبراز حركة الأولمبياد الخاص على الصعيد الوطني والدولي والاحتفاء بقدرات وإنجازات الأشخاص أصحاب الهمم وترسيخ رؤية جديدة من الاندماج للجميع انطلاقاً من استراتيجية الأولمبياد الخاص الإماراتي 2018-2021 ورؤيته التي تهدف لتمكين ودمج أصحاب الهمم مجتمعياً عن طريق الرياضة وتقديم أفضل الخدمات وتوفير فرص التدريب والتعليم ونشر الثقافة الرياضية والصحية في أوساطهم.
وفي إطار تعليقه على توقيع مذكرة التفاهم قال سعادة طلال الهاشمي، المدير التنفيذي لمؤسسة الأولمبياد الإماراتي الخاص: “يسعدنا توقيع مذكرة التفاهم مع اتحاد الإمارات للجوجيتسو إيماناً منا بأهمية هذه الرياضة في رفع المستويات الفنية والرياضية للاعبي الأولمبياد الخاص من أصحاب الهمم لما لها من دور كبير في تعليم الأفراد مبادئ الدفاع عن النفس، مما يساهم في رفع ثقتهم بذاتهم وإكسابهم مهارات رياضية جديدة. ونعتبر هذه الاتفاقية استكمالاً لسلسة الاتفاقيات التي نعقدها في الأولمبياد الخاص والتي تهدف إلى دمج أصحاب الهمم في مختلف الفعاليات الرياضية بالإضافة إلى توفير أفضل المعايير العالمية في التدريب الرياضي، ونتوجه بالشكر الجزيل إلى إدارة اتحاد الظغمارات للجوجيتسو على هذا التعاون الذي سيكون بدايةً للكثير من الفعاليات والبرامج المشتركة”.
من جانبه، قال السيد فهد علي الشامسي المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو: “نحرص في اتحاد الإمارات للجوجيتسو بصفتنا الجهة الرسمية الراعية لرياضة الجوجيتسو في الدولة على التعاون مع مختلف الاتحادات الرياضية والجهات المعنية بتطوير الرياضة في دولة الإمارات بهدف تسليط الضوء على رياضة الجوجيتسو وتعزيز حضورها في مختلف مفاصل المجتمع. وسعدنا للتعاون مع الأولمبياد الإماراتي الخاص لترويج رياضة الجوجيتسو بين أصحاب الهمم، انطلاقاً من احتضان رياضة الجوجيتسو لجميع الفئات، وإيماناً منا بأهمية دعم جميع الفئات لتبني نمط حياةٍ صحي وممارسة الرياضة التي تلبي طموحاتهم. وفي هذا السياق، نحرص على تنظيم منافسات باراجوجيتسو في جميع المحافل الرياضية التي ننظمها ونستضيفها، حيث يتزامن توقيع الاتفاقية اليوم مع استضافة أبوظبي لبطولة العالم للجوجيتسو والتي تشهد منافساتٍ خاصة لفئة باراجوجيتسو لأبرز الأسماء العالمية التي حرصت على الحضور هنا في عاصمة التسامح أبوظبي للتأكيد على أن لا مستحيل مع الإصرار، وهي إحدى أهم القيم التي تروّج رياضة الجوجيتسو لها”.

.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.