ارتفاع عدد الشباب الإماراتيين العاملين في الإمارات العالمية للألمنيوم

الإقتصادية

التقى عبد الله جاسم بن كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للإمارات العالمية للألمنيوم أمس، 70 موظفا إماراتيا جديدا من الشباب في أول يوم عمل لهم، حيث تعمل الشركة على تسريع وتيرة التوطين فيها.
وبانضمام الموظفين الجدد، ارتفع عدد الموظفين الإماراتيين الذي تقل أعمارهم عن 35 عاما في الشركة إلى أكثر من 840 موظفا شابا.. ويلتحق الموظفون الجدد ببرامج تدريب الكوادر الوطنية، التي تسعى إلى إعداد الشباب الإماراتي لتولي المناصب الفنية والتشغيلية في الشركة.
وقال عبد الله جاسم بن كلبان، “يمثل تطوير الكوادر المحلية أحد الدعائم الأساسية لنجاح شركة الإمارات العالمية للألمنيوم على مدى الأربعين عاما الماضية، ونحن ملتزمون كل الالتزام بدعم أهداف “رؤية الإمارات 2021″ والتي تهدف إلى تسخير الإمكانات الكاملة للكوادر الوطنية. يسعدني الترحيب بهؤلاء الشباب وأنا على يقين تام بأنهم سيؤدون دورا جوهريا في استمرار نجاح الشركة في العقود المقبلة. لقد عادت بي الذاكرة 34 عاما حين انضممت للعمل إلى الشركة وأنا في ريعان الشباب”.
من جانبه قال الدكتور علي الزرعوني، نائب الرئيس التنفيذي – عمليات الإنتاج في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم.. “نركز في شركتنا على تطوير القدرات الفنية والقيادية لدى الشباب الإماراتي لتمكينهم من مواجهة التحديات والمساهمة في تنويع اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة. وتتماشى برامجنا التدريبية مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة لتحويل اقتصاد الدولة إلى اقتصاد قائم على المعرفة، حيث نسلح الكوادر المحلية بالأدوات اللازمة لدفع التقدم الصناعي لبلادنا”.
ويعمل في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم أكثر من 1100 مواطن إماراتي. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.