فارس المزروعي: دعم القيادة الرشيدة لمهرجان الظفرة يعزز مكانته

الإمارات

 

أكد معالي اللواء فارس خلف المزروعي القائد العام لشرطة أبوظبي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية أن المكانة المرموقة التي وصل إليها مهرجان الظفرة جاءت بفضل الدعم الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” لصون الموروث الثقافي في دولة الإمارات العربية المتحدة و دعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لمهرجان الظفرة و سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة الأمر الذي أسهم بشكل كبير في تعزيز الجانب التراثي المشرق لإمارة أبوظبي ودولة الإمارات .
وثمن رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان راعي مهرجان الظفرة، بزيادة جوائز دورته الثالثة عشرة و التي تقام في مدينة زايد بمنطقة الظفرة بمبلغ 20 مليون درهم لتبلغ القيمة الاجمالية لجوائز مزاينة الابل في المهرجان نحو52 مليون  درهم وذلك لفتح باب المشاركة أمام أكبر عدد من ملاك الإبل في دول مجلس التعاون لدعمهم من أجل اقتناء السلالات العربية الأصيلة وصون الموروث الثقافي والمحافظة عليه ونقله للأجيال المتعاقبة، ودعم المهرجانات التراثية وتطويرها.
من جانبهم ثمن ملاك إبل في دولة الإمارات والخليج العربي توجيهات سموه بزيادة قيمة الجوائز المالية وعدد الأشواط في مزاينة الإبل بمهرجان الظفرة بدورتها الـ 13، مؤكدين أن هذه الزيادة ستسهم في رفع سقف المنافسة بين المتسابقين وتتيح أكبر فرصة لملاك الإبل لعرض أجمل ما لديهم.
وقال محمد بن عاضد المهيري، مدير مزاينة الإبل في مهرجان الظفرة، إن زيادة جوائز “مهرجان الظفرة” بدورته الـ 13، تؤكد حرص واهتمام القيادة الرشيدة على دعم الموروث الثقافي لأبناء الخليج العربي وصونه والمحافظة عليه ونقله للأجيال المتعاقبة.
وأكد ابن عاضد أن الجوائز والأشواط الجديدة ستسهم بشكل كبير في مضاعفة حجم المشاركة وتوسعها على مستوى مختلف أشواط المهرجان معربا عن تقديره البالغ لهذه المكرمة السامية من سموه و التي سيكون لها الأثر الكبير في نجاح المهرجان من جهة، ودعم ملاك الإبل والحفاظ على السلالات الأصيلة من جهة.
وأوضح ابن عاضد أن أثر هذه التوجيهات لمسناه مباشرة من ملاك الإبل الذين يتوافدون إلى مقر لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في مدينة زايد بمنطقة الظفرة من أجل اتمام اجراءات ” الترصيص ” الخاصة بالإبل المشاركة في مهرجان الظفرة وتوقع أن تكون الدورة الـ 13 من المهرجان الدورة الأكبر من حيث المشاركات على مستوى الدورات السابقة.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.