انطلاق فعاليات “أسبوع غرفة دبي للاستدامة 2019”

الإقتصادية

أطلقت غرفة تجارة وصناعة دبي أمس “أسبوع غرفة دبي للاستدامة 2019″ وذلك خلال فعاليات”حوار الرؤساء التنفيذيين” التي أقيمت في جامعة دبي.
ويسلط الأسبوع الذي تستمر فعالياته حتى 28 نوفمبر الحالي تحت شعار “عالم من غير نفايات”، الضوء على إدارة النفايات وذلك تماشيا مع أهداف التنمية المستدامة والأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021 في تحويل 75% من جميع النفايات البلدية الصلبة بطرق بديلة عن الطمر ومدافن النفايات.. فيما يشمل سلسلة من الفعاليات والندوات والمبادرات لتبادل المعلومات والخبرات حول أفضل الممارسات في إدارة وتقليل النفايات.
ونظمت الغرفة خلال اليوم الأول من فعاليات أسبوع الاستدامة “حوار الرؤساء التنفيذيين” حول أهمية تقليل النفايات والشراكات المحتملة بين القطاعين العام والخاص لتحقيق أهداف تحويل النفايات في دبي وذلك بمشاركة نخبة من أبرز الشخصيات والقيادات المحلية والعالمية المتخصصة في هذا المجال.
وقال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير التغير المناخي والبيئة: “إن تحقيق الاستدامة على مستوى كل القطاعات يمثل الهدف الاستراتيجي لدولة الإمارات وفقا لرؤية 2021 ويعتمد تحقيق هذا الهدف على العديد من الدعائم الهامة ومنها نشر وترسيخ مبادئ الإنتاج والاستهلاك المستدامين وتحقيق الإدارة المتكاملة للنفايات لذا تعمل وزارة التغير المناخي والبيئة بالتعاون مع مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص على تنفيذ وإطلاق العديد من المشاريع والمبادرات التي من دورها تعزيز هذا التوجه.”
وأشار معاليه إلى أن الوزارة أعدت الفترة الماضية القانون الاتحادي للإدارة المتكاملة للنفايات والذي اعتمده مجلس الوزراء ويمثل الإطار التشريعي العام للتعامل مع كل أنواع النفايات والآليات الصحيحة لمعالجتها وإعادة تدويرها أو التخلص منها كما أطلقت مبادرات عدة بالتعاون مع الجهات الحكومية والخاصة لخفض معدل النفايات وتعزيز ممارسات إعادة التدوير والمعالجة بما يتماشى مع توجه الدولة للوصول بنسبة النفايات البلدية التي يتم معالجتها إلى 75%”.
من جهته قال سعادة حمد بو عميم مدير عام غرفة دبي خلال كلمته الترحيبية أمام الحضور، إن إطلاق الغرفة لأسبوع الاستدامة بما فيه من فعاليات ونشاطات يعكس التزامها التام بتعزيز مسؤولية القطاع الخاص تجاه المجتمع والأفراد وبيئة العمل، معتبرا أن “حوار الرؤساء التنفيذيين” منصة مثالية تجمع أصحاب المصلحة وقادة الأعمال من القطاعين العام والخاص لمناقشة الحلول الجديدة حول القضايا الرئيسية المتعلقة بإدارة النفايات في دولة الإمارات بالإضافة إلى المبادرات الرئيسية والهامة التي تركز عليها الدولة لمواجهة تحديات هذا القطاع والفرص المتاحة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.