650 ألف ضيف على مدار ستة أيام

القرية العالمية تحطّم أرقاما قياسية جديدة خلال عطلة اليوم الوطني الـ48

الإقتصادية

دبي-الوطن:

حققت القرية العالمية، أحد أكبر المنتزهات الثقافية في العالم والوجهة العائلية الأولى للثقافة والتسوق والترفيه في المنطقة، أرقاماً قياسية جديدة من حيث أعداد الضيوف الذين توافدوا عليها من كل حدبٍ وصوب من داخل الإمارات وخارجها خلال احتفالات اليوم الوطني الثامن والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة. حيث استقطبت الوجهة أكثر من 100 ألف شخص من سكان دولة الإمارات العربية المتحدة وزوارها يومياً على مدار 6 أيام من الفعاليات والأنشطة والعروض الفنية التي لاقت إعجاب الحضور. وشهد اليوم الوطني (الثاني من ديسمبر) على وجه الخصوص أكبر عدد من الضيوف الذين زاروا القرية العالمية في يوم واحد بعدد حضور تجاوز الـ 140 ألف ضيف – ليصل إجمالي عدد الضيوف خلال فترة احتفالات اليوم الوطني (على مدار ستة أيام) إلى أكثر من 650 ألف ضيف.

وأكد بدر أنوهي، الرئيس التنفيذي للقرية العالمية، على أن القرية العالمية هي الوجهة المفضلة لجميع سكان دولة الإمارات من مواطنين ومقيمين كما تعد منارة جاذبه للسياح المحبين للفعاليات والبرامج الشيقة والترفيهية، مشيراً إلى أن القرية العالمية تواصل جذب واستقطاب أعداد كبيرة من الضيوف سنوياً نتيجة للجهود التي تُبذل في تعزيز المكانة التنافسية للقرية العالمية في الترفيه على مستوى العالم وتعزيز مكانتها محلياً كالوجهة الأولى للإحتفال باليوم الوطني وذلك تماشياً مع إستراتيجية دبي كوجهة سياحية رائدة على مستوى المنطقة والعالم.
وقال أنوهي: “إن غايتنا الرئيسية المتمثلة بتقديم فعاليات وأنشطة ثقافية وترفيهية متنوعة ومتجددة لجميع الضيوف إلى جانب خلق تجارب استثنائية بلمسات إبداعية متخصصة لضيوفنا من جميع الأعمار، قدمنا أجندة جديدة كلياً مثيرة ومليئة بالبهجة والمرح تتناسب مع تطلعات ضيوفنا باختلاف أذواقهم وأعمارهم وثقافاتهم، وتعكس الإرث الثقافي العريق والتنوع الحضاري الذي تميزت به دولة الإمارات العربية المتحدة في الماضي والحاضر فضلاً عن الأجواء الوطنية التي سادت أرجاء الوجهة ومنحت الضيوف فرصة عيش لحظات سترسخ في ذاكرتهم على الدوام وذلك بمناسبة اليوم الوطني الثامن والأربعين لدولة الإمارات”.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.