“طرق دبي” توقع مذكرة بشأن استخدام تقنية اللوحات الذكية للمركبات مع “ريفايفر أوتو”

الإمارات

وقعت هيئة الطرق والمواصلات مذكرة تفاهم مع شركة “ريفايفر أوتو” لتجارة إكسسوارات السيارات – المكتب الإقليمي لشركة ريفايفر أوتو الأمريكية – يتم بمقتضاها التعاون في تنفيذ تجربة استخدام تقنية اللوحات الذكية للمركبات التي تعنى برصد الاختناقات المرورية وغيرها من المزايا التكنولوجية بمجال الترخيص وأمن وسلامة الطريق.
وقع المذكرة في المبنى الرئيس للهيئة عبد الله يوسف آل علي المدير التنفيذي لمؤسسة الترخيص في الهيئة وباتريك الينجويلام مدير عام ونائب أول لرئيس منطقة أوروبا والشرق الأوسط بحضور عدد من المعنيين من الجانبين.
وقال آل علي إن هذه اللوحات الذكية سوف يجري تطبيقها بشكل تجريبي في إمارة دبي وإنها سوف تحدث تغيرا نوعيا في مفهوم الطرق والبنية التحتية التكنولوجية للمواصلات من خلال لعب دور كبير في ربط العديد من الأنظمة والتقنيات الحديثة وأسلوب التواصل بين المركبات بالعديد من الجهات الحكومية وشبه الحكومية ذات الصلة بسلامة وأمن المواصلات.
وأضاف أن اللوحات الذكية للمركبات تتسم بخصائص متعددة منها مركزية التحكم الإلكتروني بتغير أرقام وتصميم اللوحات وإظهار انتهاء تأمين وترخيص المركبات لدى الهيئة دون الحاجة لتغيير اللوحة وتحديد وتسجيل مدة رحلات السائق والمركبات الثقيلة وبياناتها وتقضي على احتمالات حدوث سرقة اللوحات أو المركبات وإظهار صور وعلامات على اللوحة لتحديد نوع السائق مثل سائق جديد أو تحت التدريب فضلا عن هذه اللوحات تتمتع بخاصية ربط النظام مع الدفع الإلكتروني للمواقف أو لبوابات التعرفة المرورية، إضافة إلى إظهار الإنذارات والرسائل على اللوحة في حال حدوث طارئ أو حوادث لتخفيف السرعة أو تغيير مسار المركبة وكذلك إظهار الاختناقات المرورية على شاشات المراقبة لدى الجهات المختصة وغرف العمليات دون الحاجة لاستخدام الكاميرات كما أن اللوحة الذكية يمكنها الاتصال بعدة شبكات مختلفة البث كونها تحتوي على عدة أنظمة اتصال ذكية.
وأكد أن اختبار هذه اللوحات يعكس حرص هيئة الطرق والمواصلات على مواكبة أحدث التقنيات وسعيها إلى دعم توجهات حكومة دبي الرشيدة من خلال استراتيجية استشراف المستقبل وتعزيز مبادرة “المدينة الذكية” فضلاً عن تجسيد الغاية الاستراتيجية الأولى “دبي الذكية” والسابعة “تميز هيئة الطرق والمواصلات”.
من جانبه قال باتريك الينجويلام: “نحن نفتخر بشراكتنا مع هيئة الطرق والمواصلات وإن توقيع مذكرة التفاهم هذه هو خطوة تجعل دبي أول مدينة في العالم تبادر بالتحول الرقمي لعمليات ترخيص المركبات بأكملها وإنشاء الأساس لمنصة مركبات متصلة رقميا مما يتيح لسائقي السيارات الوصول إلى قائمة غير مسبوقة ومتنامية من الخدمات والحلول”. وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.