تحت عنوان " جودة الحياة"

الدورة السابعة للمؤتمر الإسلامي لوزراء الصحة تنطلق بأبوظبي 15 الجاري

الإمارات

أبوظبي – أماني لقمان:
تستضيف دولة الإمارات العربية المتحدة متمثلة بوزارة الصحة ووقاية المجتمع الدورة السابعة للمؤتمر الإسلامي لوزراء الصحة لدول منظمة التعاون الإسلامي (ICHM) بتاريخ 15-17 ديسمبر 2019 في العاصمة أبوظبي، وسوف ينعقد المؤتمر تحت عنوان “جودة الحياة” بحضور الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي معالي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، ورئيس الدورة السادسة ممثل المملكة العربية السعودية معالي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة والمدير العام لمنظمة الصحة العالمية الدكتور تيدروس غيبريسوس، ومعالي وزراء الصحة وممثلين رفيعي المستوى من الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي وممثلي منظمات دولية.
وتتضمن أجندة المؤتمر الذي سيستمر لمدة ثلاثة أيام مناقشة القضايا الصحية ذات الأولوية بالنسبة للمجتمعات الإسلامية، واستعراض مختلف الجوانب المتعلقة بوضع الصحة في البلدان الأعضاء في المنظمة، بما في ذلك التطورات الصحية والحالات الخاصة ومكامن التحديات الرئيسية والمتطلبات والأولويات، بالإضافة إلى قضايا أخرى.
وسيتضمن الاجتماع تقديم عرض حول “وضع الصحة في بلدان منظمة التعاون الإسلامي” بناء على النتائج الرئيسية لتقرير الصحة لمنظمة التعاون الإسلامي 2019، الذي يعد بمثابة الوثيقة المرجعية الفنية الأساسية للمؤتمر الإسلامي لوزراء الصحة.
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد صباح أمس بأبوظبي , وأكد فيه سعادة الدكتور حسين عبد الرحمن الرند الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية أن انعقاد الدورة السابعة للمؤتمر الإسلامي لوزراء الصحة يأتي في إطار ترسيخ التعاون بين الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي على جميع الأصعدة ومنها الصحة. موضحاً أن الإمارات ممثلة بوزارة الصحة ووقاية المجتمع ، تؤدي دوراً محورياً في دعم السياسات والخطط الاستراتيجية للمنظمة، ولاسيما برنامج العمل الاستراتيجي في مجال الصحة للفترة 2014-2023. لافتاً إلى أن دولة الإمارات تشارك الدول الأعضاء، بجهود مواجهة التحديات الصحية، انطلاقاً من إيمانها بمحورية التوافق الإسلامي، مشيداً بجهود منظمة التعاون الإسلامي في مجال تعزيز الجهود المشتركة في المجال الصحي. وأشار إلى أن المواضيع الرئيسية الستة في إطار الخطة التنفيذية لبرنامج العمل تتضمن ؛ تعزيز كفاءة النظم الصحية، والوقاية من الأمراض ومكافحتها، والعناية بصحة الأم والطفل، بالإضافة لتوفير الأدوية واللقاحات والتكنولوجيات الطبية، والاستجابة لحالات الطوارئ والتدخلات الصحية، وتطوير المعلومات والتعليم والأبحاث.
واشار الرند أن برنامج عمل اجتماع كبار الموظفين التحضيري 15 ديسمبر ، ويتضمن استعراض عملية تنفيذ قرارات الدورة السادسة للمؤتمر، والتقرير المرحلي حول إنشاء مركز التميز لمنظمة التعاون الإسلامي المعني بإنتاج اللقاحات ومنتجات التكنولوجيا الإحيائية ( أندونيسيا). والتقرير المرحلي حول تشغيل الهيئة الطبية لمنظمة التعاون الإسلامي، بالإضافة للتقرير المرحلي حول البوابة الصحية لمنظمة التعاون الإسلامي، وتقرير حول نشاطات الفريق الاستشاري الإسلامي المعني باستئصال شلل الأطفال. كما يشمل تقرير حول الاجتماع الأول لرؤساء الهيئات الوطنية لتنظيم الأدوية في الدول الأعضاء. وتعيين الأعضاء الجدد في اللجنة التوجيهية المعنية بالصحة وفريق منسقي البلدان الرائدة للفترة 2019-2021، وبحث وتدارس مشاريع الوثائق الخاصة بالدورة السابعة للمؤتمر الإسلامي لوزراء الصحة.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.