بلدية الظفرة ومساندة تنفذان مشروعاً لإعادة تأهيل البنية التحتية لحوض غرب 3 بمدينة زايد

الإمارات

باشرت شركة أبوظبي للخدمات العامة “مساندة” بالتنسيق مع بلدية منطقة الظفرة تنفيذ أعمال مشروع إعادة تأهيل البنية التحتية للأحياء السكنية القديمة في حوض غرب 3 بمدينة زايد في منطقة الظفرة.
وأوضح الطرفان أن المشروع يشمل إعادة تأهيل البنية التحتية لـ 100 قطعة أرض سكنية قديمة ..مشيرين إلى أن المشروع يخدم 100 قسيمة سكنية وحكومية وتجارية وخدمات، ومسجد، وحديقتين، ونحو 2672 متر مسطحات خضراء، متضمناً تجهير البنية التحتية وشبكة الطرق ومسارات الخدمات.
ويعتزم الطرفان إنجاز المشروع وتسليمه خلال الربع الثالث من العام 2020، وذلك بحسب الخطة المعتمدة للتنفيذ والإنجاز وفقاً لأرقى المواصفات وأعلى المعايير العالمية.
وأفادت بلدية منطقة الظفرة بأن تنفيذ المشروع يأتي في إطار الحرص على تجسيد رؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” لتوفير بنية تحتية عالية الجودة تلبي حاجات الفرد والمجتمع وتتماشى مع أفضل المعايير العالمية، وتستهدف الارتقاء بمستوى الحياة، وتوطيد أركان التنمية المستدامة، وإسعاد المجتمع ورفاهيته، والتي تترجمها توجيهات وأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، حيث يواكب هذا المشروع عملية التنمية الشاملة والمستدامة التي تشهدها إمارة أبوظبي بشكل عام ومنطقة الظفرة على وجه الخصوص، إضافة إلى أنه يدعم الحركة التجارية والسياحية ويسهم في جذب الاستثمارات إلى المنطقة.
وأكدت بلدية منطقة الظفرة حرصها على تطوير البنية التحتية في كافة مدن المنطقة لتشمل البنية التحتية للأراضي السكنية والتجارية والصناعية، مشيرة إلى أن تطوير حوض غرب 3 يهدف إلى تحسين المباني والمحافظة على المظهر العام بمدينة زايد، حيث تعتبر منطقة حوض غرب 3 واجهة المدينة لذا حرصت البلدية على إبرازها بصورة حديثة ومواكبة للتطور العمراني التي تشهده المنطقة بفضل الدعم اللامحدود والتوجيهات السامية لقيادتنا الرشيدة.
من جانبها، أوضحت شركة “مساندة” أن المشروع يتضمن تنفيذ أعمال طرق داخلية رئيسية وفرعية مع خدمات البنية التحتية الأخرى مثل إنشاء شبكات للصرف الصحي، وتصريف مياه الأمطار، وشبكات مياه الشرب، وإنارة الطرق الداخلية، وشبكات الري، وفوهات مكافحة الحريق، وكابلات الطاقة، ومحطات الكهرباء، وعبّارات الاتصالات، وأرصفة المشاة، ومواقف السيارات، وغيرها.
كما يشتمل المشروع على تخطيط وإعادة تأهيل الطرق القائمة وإضافة ممرات مشاة ومواقف للسيارات وأعمال إنارة للشوارع وتركيب لوحات مرورية وإرشادية، إلى جانب أعمال نقل وتمديد وإعادة تمركز لبعض خدمات البنية التحتية مثل خطوط الكهرباء، وأعمال محطات التوزيع الثانوية، إضافة إلى شبكة مياه الشرب وشبكة الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار.
وبينت “مساندة” أن المشروع يتضمن تنفيذ شبكة طرق داخلية بطول 2.57 كيلومتر، ويشمل تمديد كابلات كهربائية بطول 9.90 كيلومتر، وبناء وتركيب خطوط مياه بأقطار مختلفة مع كافة الملحقات بطول 2.60 كيلومتر، وإنشاء شبكة صرف صحي بطول 2.70 كيلومتر لتغطية القسائم مع جميع الأصول، وإضافة عبارات مستقبلية، إلى جانب نقل خطوط الخدمات المتعارضة مع الطرق تنفيذ شبكة تصريف مياه الأمطار بطول 2.45 كيلومتر، وكذلك تمديد خطوط الاتصالات بطول 3.29 كيلومتر.
وأكدت شركة “مساندة” حرصها على مراعاة شروط الاستدامة البيئية وفقا لأعلى المعايير وأرقى المواصفات العالمية من خلال تطبيق أفضل الممارسات للحفاظ على الموارد الطبيعية وحماية البيئة وتخفيض استهلاك الطاقة، إلى جانب الحرص على مراقبة عمليات الجودة أثناء التنفيذ، واستعمال مواد مطابقة للمواصفات وفقاً للمعايير الدولية في الاستدامة البيئية، وكذلك تحقيق تطلعات المجتمع نحو إيجاد الطرق الآمنة ذات معايير السلامة العالمية، بما يتماشى مع الرؤية المستدامة للدولة.
وذكرت أنها تنفذ كل مشاريع الطرق والبنية التحتية التي توكل إليها بمعايير عالمية وحسب اشتراطات الجهات الخدمية المعنية، مؤكدة حرصها على تحقيق أهداف خطة أبوظبي نحو توفير بنية تحتية مستدامة تخدم مجتمع الإمارة واقتصادها وفقاً لأفضل المعايير العالمية وبما يجعل إمارة أبوظبي رائدة عالمياً في هذا المجال.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.