سلطان القاسمي يهدي دار المخطوطات الإسلامية مخطوطتين نادرتين ويدشن موقعها الإلكتروني

الإمارات

 

أهدى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس الجامعة القاسمية، أمس، مخطوطتين نادرتين إلى دار المخطوطات الإسلامية بالجامعة .
تحمل المخطوطة الأولى عنوان ” كتب القانون في الطب ” للمؤلف أبوعلي الحسين بن عبدالله بن الحسن بن علي بن سينا البلخي ثم البخاري و تعود لما بين 370 و428 هجري 980 و1073 ميلادي وهي الطبعة العربية الأولى في العالم لكتب القانون في الطب.
أما المخطوطة الثانية فتحمل عنوان ” كتاب تحرير أصول الهندسة والحساب لأقليدس ” للمؤلف أبو جعفر محمد بن محمد بن الحسن، نصير الدين الطوسي وهو من أوائل الكتب المطبوعة باللغة العربية في العالم ويعود إلى 672 هجري و1274 ميلادي ويتألف الكتاب من 13 فصلاً 6 منها تتناول الهندسة المستوية و4 تتناول الرياضيات ونظرية الإعداد و3 فصول في الهندسة الفراغية.
وتفضل صاحب السمو حاكم الشارقة بتدشين الموقع الإلكتروني لدار المخطوطات الإسلامية المتخصص والذي يعرف بالدار وأهدافها وخدماتها للطلبة والباحثين محلياً وعالمياً.
و استمع سموه إلى شرح مفصل حول ما يحتويه الموقع الإلكتروني من خدمات و مميزات توفر للباحثين و المختصين أفضل السبل التقنية للاستفادة من أندر المخطوطات التي تضمها الدار.
و يتميز الموقع الإلكتروني بالعديد من المميزات منها تصميمه الفريد الذي يحتوي على جولة افتراضية بتقنية التصوير ثلاثي الأبعاد 360 درجة تأخذ الزائر في جولة داخل مرافق الدار تمكنه من التجول عبر شاشته في جميع مرافق الدار.
ويمكن الموقع الزائر من التواصل مع مسؤولي الدار حول أي مخطوط متوفر من خلال صفحة اسأل مسؤول الدار .. إلى جانب تضمين محرك بحث إلكتروني مميز متخصص للبحث في جميع موجودات الدار من مخطوطات من خلال العنوان أو اسم المؤلف أو لغة المخطوط أو قرن التأليف أو قرن النسخ أو مجال المخطوط أو مادة المخطوط (رسالة – كتاب – مصورات أصلية) أو المجموعة أو صفات المخطوط (مزخرف – به تعقيبه – حاشية – مذهب – مؤطر …الخ).
و يوفر الموقع فهرسا هجائيا إلكترونيا يمكن الباحث من فرز المخطوطات والبحث عنها، وتصنيفها حسب الحرف الأول من عنوان المخطوط أو الحرف الأول من اسم المؤلف.
وتم تخصيص صفحة مميزة حول نفائس المخطوطات المقتنية في الدار وكذلك توفير أداة تصفح إلكترونية لأجزاء من المخطوطات على هيئة متصفح كتاب مع إمكانية التكبير والحفظ والطباعة لما هو منشور.
و يتميز الموقع بتوفير لوحة مفاتيح افتراضية للكتابة باللغة العربية في محرك بحث الموقع لتسهيل مهمة البحث عن المخطوطات للمهتمين في الدول الأجنبية التي لا تتوافر اللغة العربية على أجهزة الحاسوب لديها.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.