“القمة العالمية للصناعة و التصنيع” تسلط الضوء على إمكانات أفريقيا غير المستغلة

الإقتصادية

 

نظمت “القمة العالمية للصناعة والتصنيع” المبادرة المشتركة بين دولة الإمارات العربية المتحدة ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو)، جولة ترويجية جديدة في مدينة بريتوريا يومي 10 و11 ديسمبر الجاري، بهدف بحث الإمكانات الصناعية غير المستغلة التي تتمتع بها دول جنوب أفريقيا و تأثيراتها المحتملة على سلاسل القيمة العالمية ودورها في صياغة مستقبل القطاع الصناعي.
وسلطت الجولة الترويجية الضوء على التأثير المحتمل للثورة الصناعية الرابعة و التحول الرقمي على سلاسل القيمة في جنوب القارة الأفريقية وناقشت الدور الذي يلعبه نشر المعرفة وتطبيق أفضل الممارسات في تطوير القطاع الصناعي ودفع عجلة التنمية الصناعية الشاملة والمستدامة.
وتنظم القمة جولات ترويجية في أبرز المدن والأسواق الناشئة في القطاع الصناعي حول العالم، وذلك ضمن برنامج خاص بالجولات الترويجية الدولية ينظم بالتعاون مع الشركاء المحليين والإقليميين بهدف تحديد التوجهات والفرص والتحديات المحتملة والمتعلقة بتبني تقنيات الثورة الصناعية الرابعة.
جرى تنظيم الجولة الترويجية للقمة في جنوب القارة الأفريقية بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية (يونيدو)، ومجموعة التنمية لأفريقيا الجنوبية (SADC)، وبدعم من المؤسسة الألمانية للتعاون الدولي تحت شعار – “الانطلاق نحو العالمية بالتركيز على القدرات المحلية – التحول الصناعي الرقمي وتأثيره على جنوب القارة الأفريقية”.وام


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.