ثمنت مبادرة أم الإمارات تخصيص يوم للمرأة

رحاب عبدالله : شطرنج الإمارات نموذج رائع لدور فتاة الإمارات

الرياضية

أبوظبي- الوطن
أشادت رحاب عبدالله رئيس ومستشار لجنة الإعلام باتحاد الإمارات للشطرنج بقرار سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، باعتبار يوم 28 أغسطس من كل عام «يوماً للمرأة الإماراتية»، وأكدت أنها مناسبة وطنية لرصد الإنجازات والمكاسب ووقفات مع الذات، وخاصة بالنسبة للرياضيات الإماراتيات وهن يتطلعن لرفع اسم الدولة عالياً في المحافل العالمية وهن متسلحات بدعم القيادة الرشيدة ورعاية سمو أم الإمارات ليصبح يوماً لوضع الاستراتيجيات وإعادة صياغة الطموحات بما يخدم استراتيجيات دولتنا الحبيبة ولسان حالهن يلهج بالشكر والثناء لأم الإمارات ومبادرتها التي تعتبر وساماً على صدورهن
وأوضحت رحاب عبدالله أن الإنجازات التي حققتها المرأة الإماراتية في كل المجالات بدأت بالدعم الذي قدمه لها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «رحمه الله» الذي آمن بدور المرأة وإمكانياتها ودورها في الشراكة لبناء الوطن، وهو ذات النهج الطيب الذي سارت على دربه القيادة الرشيدة وعملت به كل يوم حتى باتت تجربة الإمارات نموذج رائع في المنطقة، الأمر الذي نتشرف ونفخر به في الإمارات ونعتز بدور المرأة ومكانتها وأهميتها في القيادة والإدارة والمجتمع
وقدمت رحاب عبدالله أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة بمناسبة يوم المرأة الإماراتية الذي خصصته سموها للاحتفاء بانجازات المرأة في الإمارات، وتثميناً لدورها الريادي وعطاءاتها السخية التي مكنت المرأة ووفرت لها كل سبل النجاح والتميز حتى باتت المرأة في الإمارات بأعلى المراتب، مؤكدة أن تخصيص يوم للمرأة في الإمارات، يمثل حدثاً مميزاً للاحتفاء بانجازاتها
: «وقالت رحاب عبدالله : ” نحن كإماراتيات قطعنا شوطاً كبيراً في دعم مسيرة التنمية الشاملة في دولة الإمارات، فقد حظينا بدعم كبير من والدنا صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وقيادتنا الرشيدة، ومن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، التي حققت لنا أمنية أن يكون لنا يوماً يعد رمزاً نحتفي به لنحصد إنجازاتنا التي بات يعرفها العالم أجمع، فقد برزنا كإماراتيات في شتى المجالات بفضل الله وبفضل ذلك الدعم، فكان لنا بصمات في السياسة والاقتصاد والرياضة والتنمية الاجتماعية والطب، فأصبحت منا الوزيرة ورئيسة المجلس الوطني والإعلامية والطبيبة والمهندسة والقاضية، وغيرها من المناصب
وأضافت «وكوني قطعت شوطاً كبيراً في المجال الرياضي في اتحاد الشطرنج الذي كان من أوائل الاتحادات الرياضية التي منحت فتاة الإمارات الفرصة لإثبات جدارتها ومساهمتها في خدمة المجتمع حيث إن الشطرنج رياضة ذهنية مناسبة لفتاة الإمارات ومجال خصب لإظهار قدراتها
رحاب عبدالله رئيس لجنة إعلام شطرنج الامارات نالت درجة الماجيستير بتقدير عام امتياز في الادارة من جامعة نيويورك للتكنولوجيا بعد عامين من المثابرة والاجتهاد بين العمل والتطوع وطلب العلم ، لتصبح بذلك أول إعلامية إماراتية في مجال الرياضة تنال درجة الماجيستير
وأضافت رحاب عبدالله أن ما نحققه اليوم من انجازات على الصعيد العلمي او العملي ماهو الا دعم من قيادتنا الرشيدة لنا وتقدمت بالشكر والعرفان الى أم الامارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وذلك تقديراً وعرفاناً بدعم سموها للمرأة وفتاة الإمارات في مختلف المجالات»، معربة عن سعادتها بما وصلت له الفتاة الاماراتية وقالت ان درجة الدراسات العليا الماجيستير تحملها مسؤولية مضاعفة لإثبات جدارة المرأة الإماراتية في كافة المحافل المحلية والعالمية». واشادت الاعلامية رحاب عبدالله بعمل اعلام شطرنج الامارات وما وصلت له رياضة الشطرنج في الدولة من مكانة مرموقة بدعم المستشار سعيد المقبالي لجميع العاملين والمتطوعين في شطرنج الامارات واكدت انها ستسخر ما اكتسبته من علم في الادارة لخدمة قطاع الشطرنج في الدولة على الخصوص وخدمة الامارات على العموم.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.