“جافزا” تستعرض إنجازاتها في معرض “ويتكس″2016

الإقتصادية

دبي- الوطن:
تستعرض المنطقة الحرة لجبل علي “جافزا” في معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة “ويتكس 2016″، الذي يعقد في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض تحت شعار “في طليعة الاستدامة” ، خلال الفترة من 4 إلى 6 أكتوبر الجاري ، أبرز نجاحاتها في مجال الاستدامة والحفاظ على البيئة ، وتركز على أهم المبادرات التي اتخذتها عبر تبني أفضل الممارسات العالمية المتبعة في هذا المجال والاستخدام الأمثل للطاقة وصولاً إلى تقليل الآثار البيئة والبصمة الكربونية لمجتمع أعمال المنطقة الحرة.
وقال سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة، الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة إن دولة الإمارات عموماً ودبي على وجه الخصوص، تتصدر الجهود العالمية والإقليمية الرامية إلى الترويج للتنمية المستدامة، مع التركيز على الحفاظ على موارد الطاقة، مشيراً إلى أن معرض “ويتكس” لتكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة يعزز من التحول إلى الطاقة النظيفة عبر الاطلاع على أفضل الممارسات العالمية للشركات والمؤسسات المتخصصة بمجالات الطاقة والكهرباء والمياه والبيئة والنفط والغاز، إضافة الى المؤسسات الحكومية الموفرة للطاقة، حيث تتنافس هذه الشركات على عرض افضل ما توصلت إليه التقنيات الحديثة في مجالات الطاقة مؤكداً أن جافزا سوف تستثمر فرصة تواجدها في المعرض لصياغة الشراكات الاستراتيجية وعقد الصفقات والالتقاء بعملائها وتطوير أعمالها.
وأكد أن المنطقة الحرة لجبل على “جافزا” تحرص سنوياً على المشاركة بمعرض ويتكس الذي يعتبر منصة عالمية تجمع تحت مظلتها نخبة من الشركات العاملة في مجال الاستدامة والبيئة لعرض ابتكاراتها حيث تشارك جافزا في دورة المعرض لهذا العام بحزمة من المبادرات الموفرة للطاقة والصديقة للبيئة بما يرسخ من مكانة دبي العالمية في قطاع الطاقة ويسهم في تحقيق خطة دبي 2021 ، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”.
وأضاف أن التنمية المستدامة والمحافظة على البيئة تعتبر إحدى المحاور الرئيسة في استراتيجية جافزا عبر تحقيق عدد من المعايير ودمج الممارسات الصديقة للبيئة في منشآتنا ومرافقنا وصولاً نحو “المنطقة الحرة الخضراء”، فضلاً عن وضع شروط لالتزام عملائنا من مختلف الصناعات والقطاعات باشتراطات بيئية معينة للحد من استهلاك الطاقة والحفاظ على الموارد الطبيعية وخفض نسبة الانبعاثات الكربونية نحو الغلاف الجوي لضمان حق الأجيال القادمة في بيئة نظيفة آمنة.
من جانبه قال ابراهيم محمد الجناحي نائب الرئيس التنفيذي والمدير التنفيذي للشؤون التجارية:”سيتم خلال فعاليات المعرض عقد عدة اجتماعات مع الشركات المشاركة في خصوصاً من الصين وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة والهند وإيطاليا وألمانيا، إذ نستهدف تقديم مزايا وحوافز لهذه الشركات لتبدأ بممارسة أعمالها من جافزا وخدمة السوق المحلي والأسواق الاقليمية في ظل الخطة الحكومية الطموحة الرامية إلى خفض استهلاك الطاقة بنسبة 30% بحلول 2030 بما يكشف عن فرص حقيقة لشركات هذا القطاع في المنطقة عموماً والدولة خصوصاً”.
وأكد الجناحي أن المنطقة الحرة قامت مؤخراً بتركيب 3 أجهزة لشحن السيارات الكهربائية في عدة مواقع بجافزا لتشجيع الشركات والأفراد على اقتناء سيارات صديقة للبيئة، ويتم حالياً إنارة بعض الشوارع في جافزا باستخدام ألواح شمسية مشيراً إلى توسع المنطقة الحرة في التشجير وزيادة الرقعة الخضراء داخل حدود جافزا.
ولفت أن عدد الشركات التي حصلت على شهادة “ليد” من المجلس الأمريكي للمباني الخضراء فاق على 60 شركة تنوعت بين البلاتينية والذهبية والفضية.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.