ويشهد حفلات توقيع 11 كتابا

جناح “الثقافة” بمعرض الشارقة يروج لمبادرة العلم ” ارفعه عاليا”

الإمارات

الشارقة-الوطن:

شهد جناح وزارة الثقافة وتنمية المعرفة بمعرض الشارقة الدولي للكتاب إقبالا من جانب جمهور المعرض، الذين أشادوا بما يقدمه الجناح من إصدارات هذا العام، تتنوع بين الإبداعات الشابة وسلسلة إصدارات، وما يتضمنه من إصدارات جديدة تصل إلى 41 كتابا يتم عرضها لأول مرة داخل الجناح، وجميعها من إصدارات الوزارة، وتتنوع موضوعاتها بين الأدب والشعر والقصة والمسرح والتراث والعلوم الاجتماعية والدراسات، وقام 11 كاتبا بالتوقيع على أعمالهم، وسوف تتواصل حفلات التوقيع حتى آخر أيام المعرض، كما قام المشرفون على الجناح بالترويج لمبادرة الوزارة لرفع علم الدولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تحت شعار “ارفعه عاليا” حيث وقع المئات من زوار المعرض على المبادرة، معبرين عن سعادتهم بالمشاركة في هذه المبادرة لما تحمله من أهداف سامية غايتها التعريف بقيمة علم الإمارات والمساهمة في رفعه من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، كما هو عالياً خفاقاً على أرض الوطن وفي كافة بقاع الأرض.
وقالت سعادة عفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة وتنمية المعرفة، إن الجناح شهد إقبالاً كبيراً من كافة الفئات العمرية، وان سلسلة إبداعات شابة وسلسلة إصدارات حظيت باهتمام قطاعات عريضة من زوار الجناح لتنوع كتابها، وطرحها لعشرات الأسماء الجديدة بالمشهد الثقافي الإماراتي والعربي.
وعن اهتمام الجناح بالترويج لمبادرة العلم “ارفعه عاليا”، أكدت سعادتها أن كافة المبادرات التي تطلقها وزارة الثقافة وتنمية المعرفة ومنها مبادرة “ارفعه عاليا” تهدف إلى تعزيز الهوية الوطنية، وغرس القيم النبيلة، وتعريف فئات المجتمع المختلفة بقيمة العلم ورمزيته، وتاريخه، موضحة أن المبادرة تركز على الأجيال الجديدة من طلاب المدارس والجامعات والشباب الذين لم يشهدوا ميلاد الاتحاد، وانطلاق هذه الراية لأول مرة إلى عنان السماء في الثاني من ديسمبر لعام 1971، لتعزيز روح الانتماء لهذا الوطن في نفوسهم، موضحة أن المبادرة لا تقتصر فقط على المواطنين وإنما تهدف أيضا إلى مشاركة المقيمين على أرضها من كافة الجاليات العربية والأجنبية، الذين يحملون للإمارات أصدق المشاعر ولعلمها عظيم الاحترام.
عن حفلات التوقيع للكتب التي رشحتها وزارة الثقافة وتنمية المعرفة هذا العام أكدت الصابري أن هناك أكثر من 30 كتاب سيتم توقيعهم على مدار أيام المعرض، وأنه تم اختيارهم وفق أسس ومعايير معينة من أهمها أن الكتب كلها من إصدارات هذا العام، كما أنه لنوعية وقيمة الأعمال دور في الاختيار، إضافة إلى أهمية التنوع بين القصة القصيرة والرواية والأعمال النقدية والتراثية والفكرية والوطنية، معبرة عن سعادتها بإقبال الجمهور على حفلات توقيع كتب وزارة الثقافة وتنمية المعرفة.
ومن جانبها قالت الكاتبة فاطمة المعمري إنها ترى في وجودها بمعرض الشارقة للكتاب وداخل جناح الثقافة فرصة رائعة للتعرف على المشهد الثقافي المحلي والعربي والعالمي، من خلال الإصدارات الجديدة كما عبرت عن سعادتها بالتوقيع على مبادرة العلم، لما يمثله لها العلم من قيمة وطنية رفيعة تختزل في ألوانه الأربعة كافة صور الولاء والانتماء لتراب الإمارات الحبيبة، معبرة عن تقديرها لوزارة الثقافة وتنمية المعرفة لقيامها بهذا الدور الرائد في تعزيز القيم الوطنية وإعلاء مكانة العلم لدى المواطنين والمقيمين على أرض الدولة وهو هدف نبيل يستحق أن يشارك الجميع في تحقيقه.


تعليقات الموقع

نسعد بمشاركتك لنا بتعليقاتك. يرجى العلم بأن تعليقاتكم يتم مراجعتها طبقاً لـ قواعد التعليق على موقع الجريدة.