"أبوظبي للجودة " يمنح " حديد الإمارات " شهادة مطابقة الحديد الصلب

بتاريخ: 2016-12-28

منح مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة - الجهة المسؤولة عن تطوير البنية التحتية للجودة في إمارة أبوظبي - شركة حديد الإمارات شهادة مطابقة الحديد الصلب لتكون أول جهة تحصل على هذه الشهادة. جاء ذلك خلال لقاء الدكتور هلال حميد الكعبي الأمين العام بالإنابة لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة والمهندس سعيد غمران الرميثي الرئيس التنفيذي لشركة حديد الإمارات حيث تم استعراض الإنجازات والتطورات الاقتصادية التي شهدتها الإمارة خلال العام الجاري والدور الذي تلعبة الجهتين في دعم خطة أبوظبي القائمة على بناء اقتصاد مستدام ومنفتح بين مختلف القطاعات. وقال الدكتور هلال حميد الكعبي إن النمو الاقتصادي الذي حققته إمارة أبوظبي يرجع إلى الدعم الكبير الذي حظي به هذا القطاع من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " والحرص والمتابعة المستمرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة لبناء اقتصاد مستدام ومتنوع. وأضاف أن المجلس يسعى لرفع جودة الصادرات والمنتجات المتداولة محليا وتعزيز ثقافة الجودة والتنمية الصناعية والتنافسية وسلامة المستهلك وتمكين الجهات التنظيمية والشركاء في القطاع الصناعي من خلال إطلاق برامج مطابقة المنتجات والمواصفات والفحص لتحقيق أعلى مستويات الجودة والأداء البيئي والاستدامة والمساهمة في دعم خطة أبوظبي. وهنأ الكعبي شركة "حديد الإمارات" باعتبارها أول جهة تحصل على شهادة مطابقة الحديد والصلب .. مشيرا إلى أهمية التعاون بين القطاعين الحكومي والخاص في دفع عجلة التنمية الاقتصادية والاستدامة في الإمارة. من جانبه قال المهندس سعيد غمران الرميثي إن حصول "حديد الامارات" على شهادة مطابقة الحديد والصلب يؤكد على إصرارها على تحقيق التميز وأعلى درجات الجودة والاستدامة لمختلف المنتجات والخدمات وهو ما تسعى للوصول إليه في إطار جهودها الرامية لتحقيق التنمية الصناعية تماشيا مع " رؤية أبوظبي 2030 " ولتكون " حديد الإمارات " أول شركة حكومية تحصل على هذه الشهادة على المستويين الحكومي والخاص. ودعا مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة جميع الموردين والشركات المصنعة للمنتجات الفولاذية الإنشائية بالتقدم للحصول على شهادة المطابقة التي أطلقها المجلس مؤخرا للتحقق من نوعية واستدامة أداء منتجات الحديد الصلب المستخدم لتقوية الخرسانة حيث يسمح البرنامج للجهات التي تفي بمتطلبات واشتراطات البرنامج بالحصول على علامة الثقة للأداء البيئي الصادرة عن المجلس. جدير بالذكر أن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة تأسس عام 2009 ليكون ممكنا للجهات التنظيمية في إمارة أبوظبي ولرفع جودة الصادرات والمنتجات المتداولة محليا وتعزيز ثقافة الجودة والتنمية الصناعية والتنافسية وسلامة المستهلك وذلك من خلال تمكين المنظمين لوضع وتنفيذ سلامة المنتجات والمقاييس القانونية وبرامج المطابقة. ويحدد المجلس المبادئ التوجيهية والمعايير للتحقق من أن المنتجات المصنعة والمتداولة في الإمارة تتفق مع أعلى معايير السلامة والجودة والمطابقة. وام

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن