أكثر من 18 مليون مكرمة أصحاب الإنجازات الرياضية

بتاريخ: 2018-04-16



دبي :- الوطن   عقد صباح أمس في مقر الهيئة العامة للرياضة بدبي مؤتمرا صحفيا للإعلان عن تفاصيل وقائع حفل تكريم أصحاب الانجازات الرياضية الثاني عشر المقرر إقامته صباح الأحد القادم تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وبتنظيم الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية الوطنية، ووزارة شؤون الرئاسة، في قاعة الاتحاد بفندق قصر الإمارات في أبوظبي. ابراهيم عبدالملك محمد : رفع ابراهيم عبدالملك محمد الأمين العام للهيئة العامة للرياضة بإسمه وبإسم شباب الوطن الرياضيين، والأبطال أصحاب الإنجازات الرياضية، إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفه بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي "رعاه الله"، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، وإلى كل من ساهم في تحقيق هذه الإنجازات، أسمى آيات الشكر والتقدير والاعتزاز بما يقدمونه من دعم لا محدود لرياضة شباب الوطن.. كما أتوجه عبدالملك بالشكر والامتنان لأبنائنا وبناتنا أصحاب الإنجازات الرياضية الفائزين والمكرمين، الذين وضعوا بصمتهم برفع راية الدولة عالية خفاقة في أبرز المحافل الرياضية الدولية، والشكر موصول لوسائل الإعلام الشريك الاستراتيجي البارز والدائم في دعم الرياضة والرياضيين، والترويج للإنجازات والنجاحات. وأشاد عبدالملك بالدور الكبير لمعالي اللواء محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة العامة للرياضة على ما يقدمه من متابعة وتوجيه واشراف، لكل المستجدات والآلية المساهمة في انجاح هذا الحفل واظهاره بالصورة اللائقة. وأعلن عبدالملك خلال المؤتمر الصحفي عن شخصية العام الرياضية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، واصفا معاليه بأنه صاحب شخصية فذة، عرف عنها العمل الدؤوب، والمتابعة الدائمة للشؤون الرياضية بشتى مجالاتها، طيلة فترة توليه رئاسة مجلس إدارة الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، كما شهدت الحركة الرياضية خلال فترة رئاسته للهيئة، تطوراً وتقدماً ملموسان، بفضل توجيهاته ومبادراته الداعمة للاتحادات الرياضية الوطنية والأندية، بالإضافة إلى توسيع قاعدة ممارسة الرياضة وتشييد المنشآت الرياضية والشبابية، وتحقيق إنجازات رياضية كبيرة خلال تلك الفترة. وأكد عبدالملك بأن معالي الشيخ نهيان كان شاهداً على كل لمسة إنجاز، ورفرفة راية في سما المحافل الدولية، حيث تتجلى رياضتنا شامخةً بالمزيد من الفخر والاعتزاز من خلال انجازاتها الكبيرة التي سطرها أبناء الوطن المخلصون، مستمدين العزم، من متابعة وتوجيه معاليه، ومباركة قيادتنا الرشيدة التي تدعم الرياضة والرياضيين. وأضاف عبدالملك بأنه جاء اختيار معاليه هذا العام أيضا تقديرا لما يقوم به سموه من أدوار مهمة في رفع المعنويات، وشحذ الهمم، ورسم الخطط، نحو الآفاق الرياضية العالمية، وفق أرقى المعايير التي تضع الدولة في مصاف الدول المتقدمة، والتي تشكل محور الانطلاق إلى الاهتمام بكل ما يتعلق بالتنمية الشاملة للفرد والمجتمع، وتعزيز ثقافة الرياضة المجتمعية في بيئة صحية سليمة. مشيرا إلى أنه تحققت في ظل رئاسته العديد من النجاحات والانجازات التي سجلها التاريخ وستبقى طويلاً في ذاكرة الأجيال، قصص ممتعة، وبطولات غالية، وألقاب ثمينة، ولحظات ساهمت في تعزيز مكانة الدولة على خريطة الرياضة العالمية، ورفعت رايات الفخر في ميادين التألق والإبداع، ورسمت الفرحة على محيا الوجوه، وأدخلت البهجة إلى القلوب. وأضاف بأنه سيتم خلال الحفل تكريم أحمد ناصر الفردان، والدكتور أحمد السيد الهاشمي، ومحمد علي الكمالي، ومحمد خليفة بالهول خالد عيسى المدفع : نسعد بقيادة رسخت ثقافة التكريم والتقدير. من جانبه قال خالد عيسى المدفع الأمين العام المساعد رئيس لجنة الحفل، اليوم وللعام الثاني عشر على التوالي، وفي عام زايد، صانع الإنجازات وباني الهمم، نعيش حالة من الفخر والاعتزاز، ونسعد بقيادة رسخت ثقافة التكريم والتقدير، وجعلت في الانجاز والتكريم عنواناً لرياضة الإمارات، ونفخر بحكمتهم الطموحة، وقيادتهم ذات الرؤى الثاقبة، وتوجيهاتهم الاستراتيجية.. هذه التوجيهات التي وضعت رياضة الإمارات وشبابها على الطريق الصحيح، وقادتهم إلى المحك الحقيقي، الذي أكد أن شباب هذا الوطن قادر على إثبات وجوده، وترجمة الرؤى الطموحة لقيادتنا الرشيدة. وأضاف المدفع أنتهز الفرصة اليوم لأرفع أسمى آيات الشكر والعرفان إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفه بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي "رعاه الله"، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، على ما يولونه من اهتمام مستمر ودعم لا محدود بالرياضة والرياضيين. وتوجه المدفع بالشكر كذلك إلى معالي اللواء محمد خلفان الرميثي رئيس الهيئة على متابعته المستمرة، ووقوفه الدائم على كل متطلبات الحفل، وخطط انجازه، حرصا على نجاح الحفل وظهوره بصورة مغايرة هذا العام. وأضاف المدفع إن هذا العام ستختلف طريقة التكريم، ليس بإختلاف الموقع فحسب لكن بالمنصة كذلك، حيث أنه ستكون هناك ث30 منصة تكريم تجمع 28 اتحادا والحكام ومهرجان الشيخ منصور للخيول. وأشار المدفع خلال حديثه إلى أن فقرات الحفل ستبدأ بالكلمات ثم تكريم الشخصية الرياضية وكوكبة من الشخصيات المكرمة والداعمين لصندوق الموهبين، ثم سينتقل راعي الحفل بجولة إلى جميع المنصات لتكريم الاتحادات والتقاط صورة تذكارية معهم.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن