جهاز iPad Pro 2018 الجديد من آبل قوي بقدر الحاسوب المحمول MacBook Pro 2018

بتاريخ: 2018-11-07



أعلنت شركة آبل مؤخرًا عن جهاز iPad Pro 2018 الجديد والذي يأتي مع نسخة معدلة من المعالج Apple A12 Bionic الذي تم إستخدامه في هواتف iPhone التي قامت شركة آبل بإصدارها هذا العام. وكما تعلمون على الأرجح، فالمعالج Apple A12X Bionic يضم ثمانية أنوية مما يجعله وفقًا لشركة آبل أسرع بنسبة 35% في أداء النواة الواحدة وأسرع بنسبة 90% في أداء النوى المتعددة مقارنة بجهاز iPad Pro الذي تم إصداره في العام الماضي. المعالج Apple A12X Bionic يضم أيضًا معالج رسوميات خاص مطور من قبل شركة آبل يمتاز بسبعة أنوية ويقدم أداء مماثل لجهاز Xbox One. وفي الغالب، كل هذا يبدو وكأنه كلام تسويقي كثير، ولكن إستنادًا إلى نتائج الإختبارات على منصة Geekbench التي تم رصدها مؤخرًا، فيبدو أن شركة آبل لم تكن تتحدث عن فراغ بل كانت تقول الحقيقة. وقد كشفت إختبارات الأداء أنه يمكن من حيث الأداء مقارنة جهاز iPad Pro 2018 الجديد مع نسخة 15 إنش من MacBook Pro 2018. على سبيل المثال، سجل MacBook Pro 2018 المزود بالمعالج السداسي النوى Intel Core i7 والذي يبلغ تردده 2.2GHz نحو 4928 نقطة في إختبار النواة الواحدة في حين سجل جهاز iPad Pro 2018 نحو 5025 نقطة في نفس الإختبار. ومع ذلك، في إختبار النوى المتعددة، لا يزال MacBook Pro 2018 هو المتفوق بتحقيقه لـ 21000 نقطة في الوقت الذي حقق فيه iPad Pro 2018 نحو 18106 نقطة. على الرغم من أن هذا مثير للإعجاب، إلا أننا يجب أن نشير إلى أن إختبارات الأداء لا تروي بالضرورة القصة الكاملة، ولكن بالنظر إلى أننا سمعنا أن شركة آبل تخطط للتخلي عن معالجات Intel في حواسيب Mac المستقبلية والإعتماد بدلا من ذلك على المعالجات الخاصة بها، فهذه نتائج مشجعة بالتأكيد. في الواقع، كشف موقع AnandTech في الشهر الماضي أن المعالج Apple A12 Bionic في الهاتف iPhone XS إقترب من أداء الحواسيب المكتبية، مما يشير إلى أن المستقبل الذي سنرى فيه حواسيب MacBook المزودة بمعالجات Apple A Series ليس بعيدًا جدًا. ..............................   آبل لن تكشف لنا بعد الآن عن عدد الأجهزة التي قامت ببيعها في تقاريرها المالية الفصلية لفترة طويلة جدًا، كانت شركة آبل تقوم بالكشف عن مقدار هواتف iPhone التي نجحت في بيعها خلال عطلة نهاية الأسبوع الأول. وبالنظر إلى أنه خلال كل عام تعلن شركة آبل عن بيعها لهواتف iPhone أكثر من ذي قبل، فإنه يتم الإعلان عن أرقام المبيعات لأسباب مختلفة، بما في ذلك التفاخر، ولجعل ملاك iPhone يشعرون بالفخر لأنهم يملكون الجهاز الأكثر مبيعًا، ولجعل المستثمرين سعداء. ولكن في السنوات الأخيرة، ألغت شركة آبل هذه الممارسة، وبدلا من ذلك تعلن عن حجم المبيعات في تقاريرها المالية الفصلية، ولكن يبدو الآن أن شركة آبل لم تقوم بالكشف عن هذه التفاصيل كذلك بعد الآن. أعلنت شركة آبل مؤخرًا أنها لن تعلن بعد الآن عن عدد هواتف iPhone أو لوحيات iPad أو حواسيب Mac التي باعتها خلال الربع. ومن غير الواضح لماذا ستتوقف شركة آبل عن الكشف عن هذه الأرقام، ولكن هذا قد يكون على الأرجح بسبب النمو المستقر، والذي نعتقد بأنه قد لا يكون جيدًا بالضرورة لثقة المستثمرين. ومع ذلك، من المتوقع أن تواصل شركة آبل الكشف عن الأرباح التي حققتها من هذه المنتجات، لذلك نعتقد بأنه لا يزال من الممكن إستنباط بعض البيانات من ذلك. ما يعنيه هذا هو أنه فيما يتعلق بالأرقام الرسمية، فلن نعرف بعد الآن عدد هواتف iPhone أو لوحيات iPad أو حواسيب Mac التي قامت شركة آبل ببيعها، وسنحتاج بدلا من ذلك إلى الإعتماد على البيانات التي تصدرها الشركات المتخصصة في بحوث السوق. ............................     خدمة Spotify تتوسع إلى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مع إستمرار قصة نموها Spotify هي الخدمة الموسيقية الأكثر شعبية في العالم. ليست لدى الخدمات المنافسة نفس قاعدة المشتركين التي تملكها هذه الخدمة، بما في ذلك Apple Music نفسها، على الرغم من حقيقة أن Spotify متوفرة فقط في عدد محدود من الأسواق. قصة نمو الشركة بحاجة إلى الإستمرار وبالتالي قررت إطلاق خدمتها الموسيقية في منطقتين إضافيتين حول العالم. وقد وردتنا في وقت سابق من هذا العام شائعات لمحت إلى أن Spotify تتطلع إلى جلب خدمتها الموسيقية إلى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وكان من المتوقع أن تقوم Spotify بإطلاق خدمتها الموسيقية في هذه المناطق بحلول الربع الرابع من هذا العام، وهذا ما تحقق بالفعل الآن. يبدو أن خدمة Spotify أصبحت متوفرة في عدد من البلدان في هذه المناطق، بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة وسلطنة عمان والمملكة العربية السعودية ولبنان وقطر والبحرين ومصر والكويت والمغرب وتونس والجزائر. ومع ذلك، ينبغي الأخذ بعين الإعتبار أن خدمة Spotify متوفرة في هذه البلدان عبر نظام الدعوات، وهذا ما يعني أن Spotify تختبر الخدمة قبل إطلاقها بشكل كامل. لن يتمكن سوى أولئك الذين تلقوا الدعوة من بدء إستخدام Spotify في هذه البلدان في الوقت الراهن. لن يكون من السهل على Spotify التوسع في هذه البلدان الجديدة نظرًا لوجود عدد من الخدمات الموسيقية المنافسة الأخرى والتي تملك بالفعل قاعدة مستخدمين كبيرة جدًا مثل خدمة Anghami التي تملك أكثر من 55 مليون مستخدم. ..........................................................   آبل ألغت خططها لرفع وتيرة إنتاج الهاتف iPhone XR، وفقًا لتقرير جديد قيل في البداية أن الهاتف iPhone XR سيحقق مبيعات قوية وإقترحت التقديرات الأولية أن الطلبات المسبقة التي حصدها هذا الهاتف قد تكون فاقت الطلبات المسبقة التي حصدها الهاتفين iPhone 8 و iPhone 8 Plus في العام الماضي. في حين أن هذا قد يكون صحيحًا، فيبدو أن المبيعات الإجمالية قد لا تكون ضخمة أو قوية كما كانت تأمل آبل. هذا وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من وكالة الأنباء Nikkei والذي جاء فيه أن شركة آبل ألغت خطتها لرفع وتيرة الإنتاج التي طلبتها في البداية من شركائها المصنعين مثل Foxconn و Pegatron. ووفقا لمصدر Nikkei، فقد أوضح بأن شركة Foxconn أعدت في البداية ما يقرب من 60 خطًا لتجميع الهاتف iPhone XR، ولكنها تستخدم 45 خطًا فقط في الأونة الأخيرة، وهذا بسبب أن شركة آبل لا تحتاج إلى هذا العدد الكبير من خطوط الإنتاج حاليًا. يقول التقرير أيضًا بأن شركة آبل كانت قد إتصلت في وقت سابق بشركة Wistron للإستعداد لتلقي طلبات تصنيع جديدة، ولكن المصدر يقول أن شركة Wistron لم تتلقى أي طلبات من شركة آبل حتى الآن. كان هناك العديد من الأشخاص الذين توقعوا أن يحقق الهاتف iPhone XR مبيعات قوية جدًا بسبب حقيقة أنه وصل إلى السوق بسعر أرخص بالمقارنة مع iPhone XS و iPhone XS Max، وبنفس المواصفات التقنية تقريبًا. من غير الواضح لماذا لم يحقق الهاتف iPhone XR تلك المبيعات المتوقعة، ولكن يبدو أن شركة آبل تعزز الآن إنتاج الطرازات القديمة مثل iPhone 8 و iPhone 8 Plus. ................................   مصدر جديد يؤكد قدوم الهاتف Galaxy S10 مع تقنية Qualcomm Sense ID في أواخر الأسبوع الماضي كان هناك تقرير من كوريا الجنوبية لمح إلى أن الهاتف Galaxy S10 سيستخدم الجيل الثالث من تكنولوجيا التعرف على بصمات الأصابع من شركة كوالكوم والتخلص من قارئ قزحية العين. والآن نحن هنا مع معلومات جديدة من المسرب الصيني الشهير Ice Universe تؤكد صحة التقرير السابق بحيث تلمح هي الأخرى إلى أن تكنولوجيا التعرف على بصمات الأصابع المستخدمة في الهاتف Galaxy S10 والتي تحمل إسم Qualcomm Sense ID ستكون حصرية لشركة سامسونج لمدة لا تقل عن نصف عام في العام 2019. قارئ بصمات الأصابع المصمم للهاتف Galaxy S10 سيكون أسرع بشكل ملموس من مستشعرات بصمات الأصابع البصرية المستخدمة حاليًا في الهواتف الذكية، والأهم من ذلك أنه سيغطي مساحة أكبر من الشاشة. وتكمن المشكلة في مستشعرات بصمات الأصابع المدمجة في الشاشة الحالية في أنها صغيرة وتحتاج إلى وضع بصمتك على منطقة محددة جدًا على الشاشة. من ناحية أخرى، مستشعر بصمات الأصابع الذي يستند على الأمواج فوق الصوتية المطور من قبل شركة كوالكوم والمستخدم في الهاتف Galaxy S10 سيغطي حوالي 30 في المئة من الشاشة، لذلك هذا يغني المستخدمين عن ضرورة وضع إصبعهم في منطقة محددة من الشاشة، وهذا ما يعني حصولهم على المزيد من الراحة. هذه ليست المرة الأولى التي نسمع فيها عن مستشعر بصمات الأصابع المستند على تكنولوجيا الأمواج فوق الصوتية. في الشهر الماضي، إدعى مصدر من الداخل أن شركة سامسونج تراهن على هذا المستشعر بدلاً من مستشعر بصمات الأصابع البصري نظرًا إلى الدقة العالية التي يوفرها المستشعر الجديد، فهو يلتقط صورة ثلاثية الأبعاد لبصماتك مع جميع المسام والنتوءات دون التعرض للتداخل من مصادر الضوء الأخرى. إذا كان هذا صحيحًا، فمن الممكن أن يغير Galaxy S10 طريقة عمل مستشعرات بصمات الأصابع في الهواتف الذكية، وربما يثبت أن التكنولوجيا الجديدة ناضجة بما فيه الكفاية لإستخدامها من قبل المستهلكين. ...........................   سامسونج تشوق للهاتف القابل للطي Galaxy F قبيل إنعقاد مؤتمرها السنوي للمطورين قام حساب Samsung Mobile بتحديث صورة ملفه الشخصي على الفيسبوك من أجل التشويق لهاتف سامسونج الذكي القابل للطي القادم. وستبدأ فعاليات مؤتمر سامسونج السنوي للمطورين SDC 2018 يوم غد الأربعاء، لذلك قد نحصل على معلومات إضافية حول هذا الهاتف في وقت لاحق من هذا الأسبوع. المعلومات التي لدينا في الوقت الراهن لا تزال تندرج ضمن خانة الشائعات، وتقول بأن هاتف سامسونج القابل للطي سيحمل إسم Galaxy F وسيضم شاشتين، واحدة داخلية بحجم 7.3 إنش وأخرى خارجية بحجم 4.6 إنش. وبالتالي، هذا يعني أن هذا الهاتف سيعتمد على نفس مفهوم الهواتف الصدفية التصميم بحيث سيتم حماية الشاشة الداخلية الكبيرة أثناء إغلاق الهاتف على عكس الهاتف FlexPai الذي تم الإعلان عنه في الأسبوع الماضي والذي يضم شاشة واحدة تبقى في الخارج. من المرجح أن يتم الكشف عن الهاتف لعامة الناس في أوائل العام المقبل، وربما في معرض الإلكترونيات الإستهلاكية CES 2019. وتشير أحدث المعلومات إلى أن التصميم المزدوج الشاشة سيؤدي إلى إستخدام واجهة فريدة من نوعها على مستوى نظام التشغيل تم تطويرها من قبل شركة سامسونج بالتعاون مع شركة جوجل. وكما هو الحال دائمًا مع جميع الهواتف الذكية الفريدة من نوعها التي تصل إلى السوق لأول مرة، فسوف يتم عرض الهاتف Galaxy F للبيع بسعر مرتفع، وقد يصل إلى العديد من الأسواق في العالم. ..........................   أصبح من الممكن الآن مشاركة فيديوهات IGTV على شكل قصص في إنستاجرام مع منصة IGTV تهدف إنستاجرام للتنافس مع أمثال اليوتيوب. هذه المنصة متاحة على شكل تطبيق منفصل وكتبويب داخل تطبيق إنستاجرام الأساسي. هذه المنصة تعرض الفيديوهات العمودية من الأشخاص الذين تتابعهم ويعرض إقتراحات خاصة من مستخدمين آخرين. أما وقد قلنا ذلك، فقد أعلنت إنستاجرام هذا الأسبوع أنه أصبح من الممكن الآن مشاركة فيديوهات IGTV على شكل قصص في إنستاجرام. يمكن للمستخدمين مشاركة فيديوهات IGTV المفضلة لديهم على شكل قصص بسهولة إبتداء من الآن. كل ما عليهم فعله هو النقر على أيقونة الطائرة الورقية في الجزء السفلي من الفيديو الذي يرغبون في مشاركته وتحديد الخيار ” إضافة الفيديو إلى قصتك | Add Video To Your Story “. سيتمكن المتابعون بعد ذلك من النقر على المعاينة للذهاب لمشاهدة الفيديو بأكمله على منصة IGTV. إنها طريقة جديدة تعتمد عليها إنستاجرام لتوجيه المزيد من المشاهدين إلى IGTV. وكما تعلمون جميعًا، فميزة القصص تحظى بشعبية كبيرة جدًا بين أوساط المستخدمين، لذا سيكون هذا بمثابة طريق جيد لنقل المزيد من المستخدمين إلى IGTV. لم تقدم إنستاجرام أي أرقام حتى الآن والتي تكشف مدى شعبية منصة IGTV. من غير الواضح عدد الأشخاص الذين يشاهدون الفيديوهات التي تم مشاركتها على هذه المنصة. هذا التحرك الأخير من إنستاجرام هو محاولة من الشركة لتعزيز هذه الأرقام، مهما كانت جيدة. .......................................     MediaTek تعمل على مودم 5G داخلي للأجهزة المحمولة، وسيصل في أواخر العام المقبل من المتوقع أن يصل أول مودم يدعم شبكات الجيل الخامس 5G من شركة MediaTek والذي يحمل إسم MediaTek Helio M70 إلى الأجهزة المحمولة في النصف الأول من العام 2019، على الأقل وفقا للرئيس التنفيذي للشركة. ولكن الشركة تعمل على رقاقة 5G متكاملة أيضًا، وهذه ستصل في وقت لاحق، وبالضبط في أواخر العام المقبل، وهذا يعني أن الأجهزة الأولى المزودة بهذه الرقاقة ستصل في العام 2020. MediaTek Helio M70 هو مودم مستقل قائم على ذاته، مما يعني أنه ليس جزءًا من المعالج. ذلك يناسب جيدًا طموحات شركة MediaTek في تزويد شركة آبل برقاقات 5G من أجل إستخدامها في هواتف iPhone المستقبلية نظرًا إلى أن هواتف iPhone الحديثة تضم هي الأخرى مودمات مستقلة خارجية من شركة Intel. شركة كوالكوم ستقوم أيضًا بتزويد الشركات المصنعة للهواتف الذكية بمودمات مستقلة خارجية متوافقة مع شبكات الجيل الخامس 5G في أوائل العام المقبل. يعتبر المودم المدمج داخل المعالج هو الأفضل لأنه يساعد في تقليل التكاليف الإجمالية. وفي الوقت الذي تستطيع فيه شركة آبل توفير أموال إضافية، فالشركات المصنعة الأخرى تعمل على الإستفادة من هوامش ربح منخفضة، لذا فإن أي تقليص في التكاليف أمر مرحب به. تستعد شركة MediaTek لتحويل ميزانيتها المخصصة للبحث والتطوير نحو تطوير تكنولوجيا الجيل الخامس 5G، وقررت الشركة القيام بهذه الخطوة الآن لأن تكنولوجيا 5G أصبحت في مرحلة إنتقالية. الإستثمارات في شبكات الجيل الخامس 5G سوف تتجاوز تلك الإستثمارات على شبكات الجيل الرابع 4G. ................................................     بعض طائرات DJI Matrice 200 تسقط من السماء لأسباب مجهولة هناك بعض الناس الذين يخشون أن تتوقف طائراتهم فجأة وتسقط من السماء، وهناك بعض الأشخاص الذين يشعرون بنفس الأمر مع الطائرات بدون طيار الخاصة بهم. وبالنظر إلى أن بعض الطائرات بدون طيار ثقيلة، فمن الواضح أن وقوعها على شخص ما يمثل خطرًا كبيرًا يصعب تجاهله. لسوء حظ بعض الأشخاص، فيبدو أن مخاوفهم تحققت لأنه وفقا لهيئة الطيران المدني في المملكة المتحدة، فقد أصدرت مؤخرًا تحذيرًا للسلامة تقول فيه بأن هناك بعض طائرات DJI Matrice 200 بدون طيار التي تتوقف فجأة عن العمل مما يؤدي إلى سقوطها من السماء. الآن قبل المضي قدمًا وإلقاء اللوم على الطيار بتهمة عدم شحن الطائرة بدون طيار أو تجاهل تحذيرات الطاقة المنخفضة، فيبدو أن هذه المشكلة تحدث على الرغم من أن بطارية الطائرة بدون طيار مازالت تحتفظ بقدر كبير من الطاقة. لحسن الحظ لم تكن هناك أي تقارير عن أي نوع من الإصابات نتيجة سقوط هذه الطائرات بدون طيار، على الرغم من أننا نتصور أن معظم هذه الطائرات بدون طيار قد تضررت بعد السقوط من هذه المرتفعات. ومنذ ذلك الحين، أصدرت شركة DJI بيانًا اعترفت فيه بالمشكلة وأوضحت أن مهندسيها ينظرون إلى هذه المشكلة حاليًا. ” إن DJI على دراية بعدد قليل من التقارير التي تتضمن طائرات بدون طيار من طراز DJI Matrice 200 التي فقدت الطاقة في منتصف الرحلة. السلامة الجوية وموثوقية المنتج هي أولوياتنا القصوى. يراجع مهندسونا بدقة كل حالة من حالات العملاء ويعملون على معالجة هذه المسألة بشكل عاجل “. .............................................     دعم Google Assistant في مكبر الصوت Sonos One سيتأجل إلى العام المقبل أعلنت شركة Sonos في العام الماضي أنها ستجلب الدعم للمساعد الرقمي Google Assistant لمكبر الصوت Sonos One في العام 2018. وقالت أن Google Assistant في Sonos One سيعمل بنفس الطريقة التي يعمل بها على أي جهاز آخر. وقد تم الإعلان عن ذلك بعد إضافة الدعم للمساعد الرقمي Amazon Alexa لمكبر الصوت هذا. وأكدت شركة Sonos مؤخرًا أنها ستقوم بتأجيل الدعم لـ Google Assistant حتى العام المقبل. قالت الشركة مؤخرًاأنها كانت تعتزم أن يكون الدعم للمساعد الرقمي Google Assistant جاهزًا قبل نهاية هذا العام. ومع ذلك، فهي تقول بأنها ” بحاجة إلى مزيد من الوقت لجعل التجربة برمتها مناسبة “. ووعدت شركة Sonos بجلب الدعم للمساعد الرقمي Google Assistant إلى مكبر الصوت Sonos One في العام 2019. يمكن لأولئك الذين يرغبون في مساعدة الشركة في هذا الأمر الإشتراك الآن لإختبار النسخة التجريبية من هذا الدعم لتقديم الملاحظات للشركة. سيطلب من مختبري النسخة التجريبية الإلتزام بما لا يقل عن 14 ساعة من الإستماع في الأسبوع، وإستخدام 10 أوامر صوتية يوميًا، والرد على الإستبيانات في غضون 72 ساعة. وتقول أن عملية التحقق من المتقدمين للحصول على النسخة التجريبية ستستغرق بضعة أسابيع. وبمجرد الإنتهاء من ذلك، سيتم إختبار هذا الدعم في بضع مئات من المنازل أولاً قبل إطلاقه للمنازل الأخرى في الأشهر المقبلة. وتهدف شركة Sonos من خلال هذا الإختبار إلى الحصول على ملاحظات مهمة من المستخدمين قبل إطلاق هذا الدعم لكافة المستخدمين. ..............................   رنج روفر فيلار 2019 سيتم تجميعها في الهند حسب تقرير جديد من موقع CarAndBike الهندي للسيارات، تخطط شركة جاكوار لاندروفر أن تبدأ في العمل على تجميع طراز رنج روفر فيلار في الهند قريباً. وصلت رنج روفر فيلار قاعات العرض الهندية خلال شهر ديسمبر بالعام الماضي، حيث يتم حالياً إنتاجها في المملكة المتحدة بجوار جاكوار F-Pace التي تشاركها المنصة ذاتها، ومن المنتظر أن ينتقل تجميع الطراز إلى مصنع الشركة في مدينة بيون الهندية بحلول شهر يناير المقبل. سيعمل التحول من الاستيراد الخارجي للتصنيع المحلي إلى عدد أقل من الفئات المتاحة، ولكنه سيؤدي أيضاً إلى خفض أسعار السيارة في البلاد. تتوفر رنج روفر فيلار في الهند بأربعة محركات مختلفة، تتضمن محركين بنزين تيربو تشارجر سعة 2 لتر بقوة 250 و300 حصان، إضافة لمحركين ديزل أحدهما تيربو تشارجر سعة 2 لتر بقوة 180 حصان، بينما الآخر مزدوج التيربو سعة 3 لتر بقوة 300 حصان، وتأتي كافة المحركات مع ناقل حركة أوتوماتيكي ذو 8 سرعات ونظام دفع رباعي. هذا وتمتلك رنج روفر فيلار عدة خصائص مميزة تتضمن كل من مصابيح LED ليزر أمامية، مقابض أبواب قابلة للاخفاء، عجلات 22 إنش، مصابيح LED خلفية، سقف بانورامي منزلق، نظام Touch Pro Duo للترفيه المعلوماتي المكون من شاشتين، شاشة عدادات رقمية، شاشة علوية، نظام صوتي فاخر، مقاعد أمامية ذات أنظمة تدفئة وتبريد مع القدرة على تعديل الوضعية في 20 تجاه مختلف ودعم تذكر الإعدادات وتوفير خاصة التدليك.

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن