محمد بن زايد: الإمارات تنتهج ترسيخ التسامح والتآلف واحترام ثقافات وشعوب العالم

بتاريخ: 2018-12-06



استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أمس، "في مجلس قصر الحصن".. سعادة صامويل برونباك سفير شؤون حرية الأديان في الولايات المتحدة الأمريكية. وبحث سموه والسفير الأمريكي خلال اللقاء.. علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين إضافة إلى عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك خاصة تعاون الجانبين وتطلعاتهما إلى نشر وترسيخ ثقافة وقيم التسامح والتعايش والسلام بين جميع ثقافات وشعوب العالم. وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.. نهج دولة الإمارات في ترسيخ قيم التسامح والتآلف والتعاون واحترام مختلف ثقافات وشعوب العالم. وشدد سموه على أهمية تفعيل الجهود الدولية والتعاون المشترك بين المنظمات والمؤسسات المعنية في نشر ثقافة التعايش والتسامح والسلام بين الأمم والشعوب. من جانبه أشاد سفير شؤون حرية الأديان الأمريكي بالنموذج الإماراتي في مجال التسامح وقبول الآخر والتعايش معه مشيراً إلى أن دولة الإمارات أصبحت وجهة ومقصدا مفضلا لملايين الناس من مختلف مناطق العالم. حضر اللقاء سمو الشيخ سرور بن محمد آل نهيان وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي وسمو الشيخ عيسى بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي وسمو الشيخ ذياب بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا للرعاية الإنسانية وذوي الاحتياجات الخاصة وسمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة النقل بأبوظبي. وام

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن