أحبطنا مخطط فلسطين بالدرس الأردني

بتاريخ: 2019-01-12

اعترف جراهام أرنولد، مدرب منتخب أستراليا، بأنه تعلم الدرس جيدا من مباراة الأردن الأولى في كأس الأمم الآسيوية، وذلك قبل لقاء منتخب فلسطين أمس الجمعة. وكان المنتخب الأسترالي، قد خسر مباراته الأولى أمام نظيره الأردني 1 ـ 0 ، قبل أن يحقق الفوز على فلسطين بنتيجة 3 ـ 0. وقال أرنولد عقب مباراة: "كانت بمثابة عودة إلى النتائج الإيجابية وتصحيح الوضع في المجموعة. لم أحصل على الفترة الكافية لتجميع اللاعبين والتحضير في ظروف إيجابية، بسبب ارتباطاتهم مع أنديتهم في الخارج". وأضاف: "المستوى في تطور والأداء في تحسن، وبمرور الجولات سيكون المنتخب الأسترالي قادرا على استعادة مستواه والظهور بصورة جيدة". وتابع: "الكرة في أستراليا لا تحظى بنفس الدعم الذي تلقاه في الإمارات، وعدد من الدول الآسيوية الأخرى التي تستثمر بشكل كبير للارتقاء باللعبة، والوصول بها إلى مستويات عالمية، هذا الدعم سيسهم خلال سنوات قليلة في تقليص الفارق أكثر فأكثر بين القوى الكروية الكبرى بالقارة الصفراء". وأكد: "المنتخب الفلسطيني حاول اللعب بنفس استراتيجية المنتخب الأردني، إلا أننا استفدنا مما فعله النشامى في البداية وأحبطنا المفاجأة التي كان يفكر فيها منافسنا ". وأشاد جراهام بأداء لاعبيه مشيرا إلى إمكانية التحسن أكثر فأكثر، معتبرا أن تألق أوير مابيل، وجيمي ماكليرن، سيساهم أكثر في قوة المنتخب خلال المواجهات المقبلة، وأن المنتخب الأسترالي يملك العديد من اللاعبين الجاهزين والقادرين على إفادة المنتخب. وعن مباراة سوريا المقبلة، قال: "نسعى للفوز وتقديم مستوانا الحقيقي والسعي إلى حصد النقاط الثلاث"وكالات

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن