بريدجستون تحقق نتائج قياسية في تصنيع المعدات الأصلية في 2018

بتاريخ: 2019-02-09



  دبي - الوطن أعلنت شركة بريدجستون، أكبر شركة في العالم للإطارات والمطاط، عن زيادة بنسبة تتجاوز 30% في مجال تصنيع تجهيزات المعدات الأصلية في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا خلال عام 2018. وقد تم اختيار شركة برديجستون لتوفير أكثر من 120 من تجهيزات المعدات الأصلية الجديدة في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، تغطي أكثر من 40 طرازًا من 15 شركة تصنيع مختلفة. وفي تعليق له، قال ميتي إيكين، المدير الإداري الإقليمي لشركة بريدجستون الشرق الأوسط وأفريقيا: "تتجسد قوتنا الرئيسية في الشراكات المتميزة التي بنيناها في صناعة السيارات، ونحن نسعى باستمرار لتصميم عروض مخصصة لتلبية الاحتياجات الفريدة لكل واحد من شركائنا. ويكمن الابتكار في صميم كل ما نقوم به، ونحن نتطلع إلى ابتكار المزيد من أفضل المنتجات والحلول في فئتها، والتي من شأنها أن تساعد على تعزيز الأداء والسلامة". وتعتبر استثمارات بريدجستون في مجال الأبحاث والتطوير عنصرًا أساسيًا في نجاحها كشركة تصنيع معدات أصلية. وقد تم تأكيد جودة وابتكار مجموعة إطارات بريدجستون الممتازة من قبل مصنعي السيارات الذين يلتزمون باستخدامها كمعدات أصلية في منتجاتهم، بما في ذلك علامات تجارية رائدة مثل تويوتا، ومرسيدس، وبورش. وتواصل بريدجستون في ذات الوقت العمل كمورد أساسي لسيارات أودي، وسيات، وسكودا، كما أنها لا تزال شريكًا استراتيجيًا لمجموعة فولكس فاجن. وأضاف مارك تيخيدور، نائب الرئيس للمعدات الأصلية في بريدجستون لمنطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: "نعيش اليوم عصرًا تشهد فيه الصناعة تحولًا سريًعا، حيث أصبحنا نرى سيارات أكثر اتصالًا واستقلاليةً ووسيارات تعمل بنظام مشاركة الركوب، وسيارات كهربائية أكثر على الطرقات. وفي سياق هذه التطورات تقدم بريدجستون حلول وتقنيات جديدة تستجيب للتحديات الأكثر تطلبًا في صناعة السيارات. ونحن نهدف من خلال الإطارات التي نطورها اليوم إلى تلبية احتياجات صناعة السيارات خلال السنتين إلى الخمس سنوات المقبلة وما بعدها. وقد أتاح لنا هذا الأمر المضي في اتجاه جديد يقودنا بشكل نهائي إلى المستقبل. ونحن نطور إطارات جديدة وحلول وخدمات تنقّل أكثر كفاءة بحيث تتكيف بشكل أفضل مع التطورات التي تشهدها السيارات، لنضمن أن تتماشى مع متطلبات قيادة السيارات بشكل دائم ومهما كانت الظروف". جدير بالذكر أن حجم التجهيزات التي توفرها بريدجستون لسيارات أودي قد تضاعف على مدار السنوات الخمس الماضية. وعلاوة على ذلك، بلغت علاقة بريدجستون مع سيارات BMW مستويات متقدمة، تتمثل بالاختيار الشامل لتجهيزات بريدجستون كمعدات أصلية لسيارات BMW الفئة 3، والفئة 7، وفئة X5 وX7 وZ4. هذا واختار العديد من مصنعي السيارات إطارات بريدجستون كتجهيزات أصلية لمجموعة متنوعة من الطرازات، كالسيارات الكهربائية/الهجينة مثل BMW i3s، وتويوتا كورولا، وأودي Q3 الجديدة، وأودي A6 Allroad، وسيارات التنقل مثل أوبل إنسيغنيا، وBMW الفئة 8، بالإضافة إلى سيارة بورش كايان الفخمة، والسيارات الرياضية مثل فيراري بورتوفينو، ورينو ميجان RS وR.S Trophy. وتستحوذ الإطارات التي يبلغ قطرها 17 بوصة أو أكثر على أكثر من 85% من التجهيزات التي توفرها بريدجستون.     فورد تتعاون مع Gravity Sketch لاستكشاف أداة جديدة تساهم في تصميم مركبات تلبّي احتياجات العملاء يقوم مصمم في استديو تصميم فورد بالدخول إلى غرفة افتراضية انطلاقاً من مكتبه، ويبدأ برسم اسكتش ثلاثي الأبعاد. إنه يصمم سيارة افتراضية حول نفسه ويعدّل الخصائص بما يناسبه هو كسائق. ينخرط هذا العمل في أحدث عمليات الاستطلاع التي أجرتها فورد بحثاً عن منهج جديد يضع العميل في محور التصميم ويساعد في تقليص الوقت الذي يتطلّبه ابتكار مركبة جديدة. تفتخر فورد بكونها أول شركة لتصنيع السيارات تستخدم Gravity Sketch، أداة الواقع الافتراضي الثلاثية الأبعاد التي تسمح للمصمّمين بابتكار المزيد من المركبات المرتكزة على المنظور البشري، حيث يستبدل المصمّمون دفاتر الرسم بسمّاعة الرأس ووحدات تحكّم فيغوصون في الواقع الافتراضي، مستخدمين نظام تعقّب الحركة الذي يسمح لهم بمحاكاة رسم الاسكتشات بالقلم والورقة من خلال تأدية حركات مشابهة لذلك. ويشرح مايكل سميث، مدير في قسم التصميم لدى فورد، موضّحاً الأمر أكثر ويقول أنّ رؤية كل زوايا المركبة أثناء رسمها يحفّز الإبداع ويعزّز تطوير التصاميم المرتكزة على المنظور البشري من البداية حتى النهاية. ويضيف، "يسمح لنا دخول العالم الثلاثي الأبعاد برؤية المركبة من زاوية 360 درجة فيما يتم ابتكارها". ويذكر بأنه يتمّ في الطريقة التقليدية لتصميم السيارات، القيام باسكتش ثنائي الأبعاد ومسحه في ما بعد لإنتاج رسم عالي الجودة. وبعد تقييم هذه الرسومات، يتم تحويل البعض منها إلى بيانات باستخدام برنامج تصميم بمساعدة الكمبيوتر لوضع نموذج ثلاثي الأبعاد، ثم نقل ذاك النموذج إلى بيئة الواقع الافتراضي لتقييمه وتحديد إمكانية تطبيق التصميم. قد يستغرق الأمر أسابيع، ما يعني أنه على المصمّمين أن يكونوا انتقائيين جداً أثناء اختيار التصاميم التي ستنتقل إلى مرحلة التصميم الثلاثي الأبعاد. أما أداة Gravity Sketch فهي تسمح للمصمّمين بتسريع المنهج وتقليص مدته من عدة أسابيع إلى مجرد ساعات، عبر الاستغناء عن مرحلة الرسم الثنائي الأبعاد والعمل انطلاقاً من النموذج الثلاثي الأبعاد تواً. وبإمكان المصمّمين تثبيت السائق في الوسط وتدوير تصميمهم الثلاثي الأبعاد لرؤيته من أي زاوية، ما يسمح بابتكار مركبة قابلة للتحجيم حول السائق. ويمكنهم حتى الدخول إلى اسكتش المركبة لتعديل خصائص التصميم بسرعة بما يتناسب مع الركّاب. تسمح أداة Gravity Sketch لمصمّمي فورد بوضع العميل في وسط المركبة فيما يتولّى المصمّمون وضع اسكتش لها. وفي هذا الصدد، قال سميث، "من المتوقَّع أن يساهم هذا التطبيق في تعزيز حرصنا على تقديم أفضل تصاميم المركبات لعملائنا. فهو ينقل المنهج كله إلى عالم الواقع الافتراضي، ما يعطينا المزيد من الخيارات وإمكانية مراجعة كمية أكبر من النماذج في البيئة الثلاثية الأبعاد لابتكار أفضل المركبات على الإطلاق". وكالات     "دل إي إم سي" توسع قدرات حماية البيانات لتحسين مستوى إدارتها في النظم السحابية المتعددة أعلنت شركة "دل إي إم سي" عن توسعة قدرات منتجاتها من أجهزة حماية البيانات Data Domain وIntegrated Data Protection Appliance (IDPA). وزوّدت الشركة العالمية البارزة في تقديم أهمّ الحلول التقنية هاتين التشكيلتين من أجهزة التخزين الاحتياطي بمزايا وقدرات جديدة ومحسّنة تتيح قدراً كبيراً من المرونة الواقعية فيما تُضفيان قيمة حقيقية على أعمال الشركات بفضل القدرات الواسعة في التعامل مع النظم السحابية المتعددة والأداء المحسّن. وتزوّد هذه التحسينات الشركات متوسطة الحجم والمكاتب البعيدة التابعة للشركات الكبيرة بمزيد من خيارات حماية البيانات على المستوى المؤسسي. وتشير أرقام شركة "آي دي سي" للأبحاث إلى أن 92% من الشركات تبنّت بيئة عمل سحابية، في حين تبنى 64% منهجيات عمل قائمة على تعدّد النظم السحابية. وتمثل حماية البيانات في ظلّ العمل ضمن بيئات سحابية مختلطة، مع تلبية متطلبات الامتثال والأمن تحدياً كبيراً تواجهه العديد من الشركات. وقد وجدت دراسة أجرتها "آي دي سي" لصالح "دل إي إم سي"، أن الدعم عبر النظم السحابية المختلفة كان الجانب الأكثر قصوراً من الجوانب المعنية بحماية البيانات في مسيرة التحوّل التقني. وتواصل "دل إي إم سي" تعزيز أجهزتها الخاصة بحماية البيانات لمساعدة العملاء على الحدّ من المخاطر وحماية الأصول المهمة المتمثلة في بياناتهم، عند وجودها في البيئات السحابية المتعددة، وذلك انطلاقاً من إدراكها العميق لذلك التحدي. ويقدّم الحلاّن البرمجيان Data Domain OS 6.2 وIDPA 2.3 للعملاء المزيد من الخيارات لتوسعة غطاء الحماية لبياناتهم كي يصل إلى البيانات الموجودة في النظم السحابية العامة، وذلك من خلال توسيع دعم وظيفة Cloud Tier ليشمل منصتي Google Cloud وAlibaba Cloud السحابيتين، ما يتيح المزيد من المرونة في الاحتفاظ بالبيانات على الأمد البعيد. ويضاف هذا التوسع إلى الدعم المقدم أصلاً للمنصات AWS وMicrosoft Azure وDell EMC Elastic Cloud Storage وVirtustream وCeph وIBM Cloud Open Storage وAWS Infrequent Access وAzure Cool Blob storage وAzure Government Cloud. وعلاوة على ذلك، أضيفت أداة Free-space Estimator إلى Cloud Tier لتقدير حجم مساحات التخزين المتاحة، وهي كفيلة بالمساعدة في تحسين مستوى الكفاءة في إدارة السِّعات المتاحة للتخزين بُغية المساعدة في تقليل تكاليف التخزين على سواء في أماكن العمل أو في النظم السحابية. تتيح التحديثات الجديدة التي أجريت على عائلة أجهزة IDPA مزيداً من الأداء في وظائف الوصول الفوري للبيانات واستعادتها، مع تحسين ميزة التخزين المؤقت للبيانات تؤدّي إلى تسريع عمليات الإدخال والإخراج بما يصل إلى أربعة أضعاف، ما يعني سرعة تصل إلى 40,000 عملية إدخال وإخراج في 20 ملي ثانية. وكالات     تويتر تعلن وقف عرض عدد مستخدميها النشطين شهرياً كشف شبكة التغريدات الاجتماعية "تويتر" أنها ستتوقف عن الكشف عن عدد المستخدمين النشطين شهريًا بعد الربع الأول من عام 2019، وذلك لأنها ستتحول إلى طريقة جديدة يطلق عليها المستخدمون النشطين يوميا أو mDAUs، والتى ستعكس مقدار انتشارها بين المستخدمين. ووفقا لما نشره موقع gadgetsnow الهندى، قالت الشركة فى بيان لها: "إن أداة Monetizable DAU تعتمد على أى مستخدم تويتر يقوم بتسجيل الدخول والوصول إلى تويتر فى أى يوم من خلال twitter.com أو تطبيقات Twitter الخاصة بنا التى يمكنها عرض الإعلانات". وقد بلغ عد المستخدمين النشطين نحو 126 مليون فى الربع الرابع، وهو ارتفاع بمقدار 9% على أساس سنوى، فيما انخفض عدد المستخدمين النشطين شهريا إلى 321 مليون فى الربع الأخير من 326 مليون في الربع الثالث. وقد أعلنت شركة تويتر نتائجها للربع الرابع، حيث سجلت إيرادات بلغت 909 ملايين دولار وصافى دخل قدره 255 مليون دولار في الربع الرابع، وانخفضت الأسهم بنحو 7% بعد الإعلان عن النتائج. وكانت اليابان ثانى أكبر سوق لها بعد الولايات المتحدة، حيث نمت بنسبة 30% وساهمت بمبلغ 138 مليون دولار فى الربع الرابع، تجاوز إجمالي إيرادات عام 2018 ثلاثة مليارات دولار.وكالات     جوجل تحذف 100 مليون رسالة مزعجة يومياً على جي ميل أعلنت شركة جوجل عن حذف 100 مليون رسالة مزعجة يوميا بخدمة البريد الالكترونى Gmail، بسبب الإبلاغ عنها باعتبارها غير مرغوب بها "SPAM". ووفقاً لموقع Theverge، استعانت جوجل بالذكاء الاصطناعى للقيام بهذه الخطوة، عبر مجموعة من تقنيات التعلم الآلى ML الجديدة التى تدعمها بنية TensorFlow. وكشفت إحصائية أجرتها الشركة العملاقة، بأن كل مستخدم يقضى ما يقرب من 11 ساعة أسبوعياً فى فحص رسائل العمل، ورسائل البريد الإلكتروني المزعجة "SPAM"، والتى تصل إلى 14.5 مليون، والتى تُرسل آلياً بشكل يومي. وشملت الاحصائية عدد المستخدمين الذين تعدوا المليار، بالاضافة إلى 5 ملايين شركة تعتمد على خدمات جوجل G Suite. وكالات     أمازون تستعين بالتعرف على الوجه للتحقق من البائعين ومنع البضائع المزيفة كشف تقرير لموقع "ديلي ميل" البريطاني أن شركة أمازون تستعين بتكنولوجيا التعرف على الوجه لتسجيل وجوه البائعين وحفظ اللقطات لتحديدها فى وقت لاحق، فى خطوة من المرجح أن تثير حفيظة المهتمين بالخصوصية. يريد الموقع استخدام مقتطفات من الفيديو مدتها خمس ثوانٍ لتسجيل وجه الشخص إذا أراد أن يصبح بائعًا بموقع الشركة عبر الإنترنت، وقد يكون من الممكن استخدام تقنية التعرف على الوجوه ، والتى تسمى Rekognition ، لتحديد المستخدمين. وتعد هذه الخطوة محاولة من الشركة لقمع البائعين المزيفين والبضائع المزيفة التى يجرى الترويج لها على الموقع. تم رصد هذه الطريقة لأول مرة من قبل بائع فيتنامى كشف أن الموقع يتطلب من المستخدمين فتح كاميرا الويب الخاصة بهم وتسجيل أنفسهم قبل أن يتم التحقق منهم، يُعتقد أن هذا سيتم استخدامه فى المستقبل ومقارنته بأية محاولات تسجيل دخول لاحقة. كشف متحدث باسم أمازون إلى MailOnline بأن الطرق الجديدة لتأكيد الهوية الحقيقية للبائعين تعد أولوية بالنسبة للشركة. وقال المتحدث: "نحن دائما نجرب طرق جديدة للتحقق من المعلومات التى يزودنا بها البائعون من أجل حماية متجرنا من الممثلين السيئين، ويتم تخزين معلومات تعريف البائع بشكل آمن واستخدامها للتحقق من الهوية فقط".وكالات     واتس آب: نحاول قدر الإمكان منع إساءة التطبيق ونكافح للحفاظ عليه اتخذت شركة فيس بوك المالكة لواتس آب، عددا من التدابير لمواجهة الأخبار الكاذبة وإساءة استخدام خدمتها المجانية، من أجل الحفاظ على سلامة مستخدمي التطبيق. وقالت واتس آب أمس الأول الخميس: "فى حين أن هناك العديد من الجهات الفاعلة التى تحاول إساءة استخدام الخدمة المجانية التى نقدمها، فإننا نعمل باستمرار على تعزيز عملياتنا لمكافحتها، فيمكننا اكتشاف العديد من الحسابات وحظرها قبل التسجيل، ومنعها من إرسال رسالة واحدة". ووفقا لموقع "تك كرانش" الأمريكى، دشن واتس اب غرفة عمليات له فى الهند، التى عانت من استغلال تطبيق واتس آب فى نشر الأخبار الكاذبة، والتى يعمل بها فريق محلى يمكنه تطوير العلاقات مع المجتمع المدنى والاستجابة للحكومة فى الوقت المناسب، إضافة إلى الدور الذى يمكن أن يقوم به لدرع انتشار الاخبار المزيفة عن طريق التطبيق. وقال واتس آب : "سيضم هذا الفريق فرقًا قانونية وسياسية وأخرى تجارية يمكن أن تعمل مع شركائنا الهنود حول الأهداف المشتركة، مثل زيادة الإدماج المالى ومحو الأمية الرقمية فى جميع أنحاء الهند". والجدير بالذكر أن واتس اب أعلن بأنه يقوم شهريا بحذف ما يقرب من 2 مليون حساب شهريا، باعتماده على نظام التعلم الآلى، الذى يمكنه حظر 20% من الحسابات المثيرة للمشاكل بشكل فوري. وكالات     أداة جديدة من فيس بوك تكشف عمن يقف خلف الإعلانات السياسية بهدف زيادة الشفافية فى الإعلانات المتعلقة بالسياسة فى الهند قبل الانتخابات العامة، أطلقت شبكة التواصل الاجتماعية "فيس بوك"، أداة جديدة تسمح لمستخدميه بمعرفة الأشخاص الذين يقفون وراء أى إعلان سياسى معين على المنصة، ومقدار ما أنفقوه من أجل ذلك. ووفقا لما نشره موقع gadgetsnow الأمريكى، فبداية من الخميس الماضى، أصبح بمقدور المستخدمين رؤية الإعلانات السياسية مع جملة “Published by" أو "Paid for by”، حسب ما قاله فيس بوك، وذلك لإخلاء مسؤوليتها، كذلك يمكن للمعلنين الموثوقين تسمية أنفسهم أو الصفحة الخاصة بهم أو أى منظمة أخرى ككيان وراء الإعلان. أما عند الاعتماد على منظمات أخرى، فسيحتاج "فيس بوك" إلى بيانات اعتماد إضافية - مثل رقم الهاتف والبريد الإلكترونى والموقع الإلكترونى أو شهادة لجنة الإعلام والمراقبة الإعلامية من لجنة الانتخابات الهندية، فيما قال شيفناث ثوكرال، مدير السياسة العامة فى الفيس بوك فى الهند: "هذا للمساعدة فى التأكد من صحة المنظمة المذكورة". وقد أعلن فيسبوك لأول مرة عن هذه الخطط فى ديسمبر، عندما كان المعلنين قادرين على بدء التفويض على الهاتف المحمول - التحقق من هويتهم وموقعهم لعرض الإعلانات السياسية، وعلى الرغم من أن هذه الإجراءات لا يزال طوعية للمعلنين. إلا أن تطبيق هذه الميزات الجديدة سيبدأ فى 21 فبراير، وعندما يضغط شخص ما على بيان إخلاء المسؤولية، سيتم نقله إلى مكتبة الإعلانات القابلة للبحث حيث يمكنه مشاهدة تصميم الإعلان وتاريخ البدء والانتهاء وبيانات الأداء، بما فى ذلك نطاق مرات الظهور ونطاق الإنفاق والمعلومات حول من شاهد الإعلان، مثل العمر والجنس والموقع فى جميع أنحاء الهند، لكن حتى الآن ليس من المعروف ما إذا كانت فيس بوك تسعى لطرح هذه الميزة فى كافة أرجاء العالم أم لا. وكالات     شركة Spigen تكشف تصاميم الهاتفين Huawei P30 و Huawei P30 Pro بعد أكثر من شهر على تسريب شركة Olixar لتصميم الهاتفين Huawei P30 و Huawei P30 Pro، فقد قررت شركة أخرى متخصصة في صناعة الأغطية الواقية تأكيد تصميم هذين الهاتفين. في الواقع، لقد قامت شركة Spigen اليوم بنشر صور لخمسة أغطية واقية مختلفة مصممة خصيصًا للهاتفين Huawei P30 و Huawei P30 Pro، وهي الصور التي كشفت لنا مرة أخرى بأن الهاتف Huawei P30 سيضم ثلاث كاميرات بوضعية عمودية في الخلف، في حين سيضم الهاتف Huawei P30 Pro أربع كاميرات في الخلف بنفس الوضعية. هذه الصور الجديدة المنشورة من قبل شركة Spigen تعرض لنا كذلك الهاتفين Huawei P30 و Huawei P30 Pro مع شاشات مزودة بقطع صغير في الجزء الأوسط العلوي من أجل الكاميرا الأمامية، تمامًا كما هو الحال مع الهاتفين Huawei Mate 20 و Huawei Mate 20X. ونظرًا إلى أن هذه الصور لا تعرض لنا مستشعر بصمات الأصابع في الواجهة الخلفية، فهذا يلمح إلى أن الهاتفين Huawei P30 و Huawei P30 Pro سيضمان مستشعر بصمات الأصابع في الشاشة على غرار العديد من الهواتف الذكية المتاحة في السوق اليوم. وفي حالة إذا كانت الشائعات الأخيرة صحيحة، فمن المفترض أن لا تقوم شركة Huawei بإزاحة الستار رسميًا عن هذين الهاتفين في المؤتمر العالمي للجوال MWC 2019 المقرر عقده أواخر الشهر الجاري بمدينة برشلونة الإسبانية، وإنما ستقوم بتأجيل ذلك إلى أواخر شهر مارس المقبل وستكشف عن هذين الهاتفين في العاصمة الفرنسية باريس كما فعلت مع الهاتفين Huawei P20 و Huawei P20 Pro في العام الماضي. وكالات   الهاتف LG G8 ThinQ سيأتي مع كاميرا أمامية ثلاثية الأبعاد تستند على تكنولوجيا ToF ستقوم شركة LG بإزاحة الستار رسميا عن الهاتف LG G8 ThinQ في المؤتمر العالمي للجوال MWC 2019 المقرر عقده أواخر الشهر الجاري بمدينة برشلونة الإسبانية، وكشفت الشركة الكورية الجنوبية أمس أن هذا الهاتف سيأتي مع كاميرا أمامية ثلاثية الأبعاد تستند على تكنولوجيا Time of Flight. وتم تطوير التكنولوجيا المستخدمة في هذه الكاميرا من قبل الشركة التقنية الألمانية Infineon. وعلى الرغم من أنه ليست هناك تفاصيل تقنية حول المستشعر المستخدم في هذه الكاميرا، فقد ذكرت شركة LG أنه ” سيوفر مستوى جديد من القدرات للكاميرا الأمامية في الهاتف الذكي “. مستشعر Time of Flight المطور من قبل شركة Infineon سيجمع القياسات عن طريق إلتقاط ضوء الأشعة تحت الحمراء المنعكسة من الوجه. وهذا يعني أنه سيكون أكثر فعالية في البيئات المنخفضة الإضاءة وسيقلل من عبء العمل على المعالج، وبالتالي التقليل من إستهلاك الطاقة كذلك. وسيتم إستخدام مستشعر Time of Flight لإضافة طبقة أمان إضافية للهاتف الذكي ومن أجل تطبيقات الواقع المعزز كذلك. ووفقا للسيد Andreas Urschitz، والذي يشغل منصب رئيس قسم إدارة الطاقة في شركة Infineon، فقد صرح بأنه سيتم العثور على الكاميرات الثلاثية الأبعاد في معظم الهواتف الذكية في غضون السنوات الخمسة المقبلة، وستساهم الشركة الألمانية بحصة كبيرة في ذلك. وكالات   مايكروسوفت تستعد لعقد مؤتمرها للمطورين في 6 مايو المقبل تستعد شركة مايكروسوفت لاستضافة مؤتمرها السنوى للمطورين "Microsoft's Build developer conference" وذلك يوم 6 مايو المقبل، حيث يستمر لمدة ثلاثة أيام فى مركز المؤتمرات بولاية واشنطن فى سياتل فى الفترة من 6 إلى 8 مايو. ووفقا لما نشره موقع TOI الهندى، فيعتبر مؤتمر Build هو حدث التطوير السنوى الرئيسى لشركة مايكروسوفت، حيث تكشف الشركة عن أحدث إصداراتها من ويندوز إلى جانب إضافات إلى أدوات البرمجيات والخدمات الأخرى مثل Office وAzure. وتخطط شركة البرمجيات العملاقة لنشر جدول أعمال هذا الحدث فى وقت لاحق من هذا الشهر وتسجيلات مفتوحة من 27 فبراير، فيما تقوم الشركة حاليًا بوضع اللمسات الأخيرة على آخر تحديث لـ Windows 10، والذى يحمل اسم "19H1" والذى من المتوقع أن يصل إلى الأجهزة الموجودة قبل مغادرة الحدث لشركة مايكروسوفت لتسليط الضوء على الميزات الجديدة فى إصدار Windows 10 القادم المقرر فى وقت لاحق من هذا العام. ومن المحتمل أيضًا أن يحدد عملاق البرمجيات تفاصيل "Windows Lite" - وهي عبارة عن نسخة أخف من نظام التشغيل (OS) للمستخدمين الذين لا يحتاجون إلى أجهزة سطح مكتب تعمل بنظام ويندوز. لكن في نفس الوقت يتصادم حدث Build الخاص بمايكروسوفت مع مؤتمر Google's I/O السنوى لـجوجل والذي يبدأ في 7 مايو وينتهي في 9 مايو في ماونتن فيو، كاليفورنيا. وكالات

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن