سلطان بن أحمد القاسمي: ثقتنا كبيرة بأبطالنا وبطلاتنا لإحراز مراكز متقدمة في المنافسات

بتاريخ: 2019-02-11



الشارقة:الوطن شهد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس اللجنة المنظمة العليا لدورة الألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر- الشارقة 2019، مراسم رفع علم "عالمية الإعاقة الحركية"، أمس الأحد، في نادي الثقة للمعاقين، إيذاناً بانطلاق فعاليات المنافسات اليوم (الاثنين)، بمشاركة 1462 شخصاً من اللجان والحكام والمتطوعين من بينهم 555 لاعب ولاعبة من 50 دولة، يتنافسون في 7 ألعاب، حتى 16 من فبراير الجاري. وأكد الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، خلال حضوره المراسم، على مكانة إمارة الشارقة ودورها الكبير في مناصرة ودعم ذوي الإعاقة وتمكينهم في شتى مجالات الحياة لا سيما الرياضية منها، مشيراً إلى أن استضافة الإمارة لبطولة الألعاب العالمية لذوي الإعاقة الحركية والبتر للمرة الثانية في تاريخها يؤكد على هذه المكانة ويعكس قدرتها التنظيمية الكبيرة لاحتضان مثل هكذا أحداث نوعية. وأضاف رئيس اللجنة المنظمة العليا للدورة:" "نأمل أن تشهد البطولة منافسات رياضية شريفة وقوية، تقود اللاعبين المحليين والعالميين إلى تحقيق وتحطيم الأرقام القياسية التي تضاف إلى سجلات إنجازاتهم الكبيرة والمرموقة، وهذا عهدنا بأبطالنا وبطلاتنا من ذوي الإعاقة الحركية الذي نثق بقدراتهم وامكاناتهم لإحراز مراكز متقدمة في المنافسات، الذين لطالما رفعوا اسم بلادهم عالياً في جميع المناسبات الرياضية التي خاضوها". وأثنى الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، على الدور الذي يلعبه الاتحاد الدولي لرياضة الكراسي المتحركة والبتر في توفير شتى أصناف الرعاية والدعم لهذه الفئة الرياضية المهمة من المجتمع، حيث توجّه بالشكر لرئيس الاتحاد السيد رود فان دين أبيلي على جهوده الداعمة، كما قدّم التحية لجميع الجهات التي بذلت مختلف الجهود من أجل الارتقاء بمستوى البطولة. وقال رود فان دين أبيلي، رئيس الاتحاد الدولي لذوي الإعاقة الحركية والبتر:" وصل إلى الشارقة حتى الآن أكثر من 500 رياضي قادمين من 50 دولة، هذا الخليط من الرياضيين المحترفين والرياضيين الجدد يضفي جمالاً خاصة على المنافسات، كونهم يمتلكون هدفاً واحداً وهو الفوز في البطولة، وبالنسبة للكثير منهم ستكون هذه المشاركة هي الأولى من نوعها التي يخوضونها على صعيد المنافسات الدولية، كون تمثّل هذه الدورة محطة عبور لخوض بطولة طوكيو في العام 2020". وتابع رئيس الاتحاد الدولي لذوي الإعاقة الحركية والبتر: "نثمن الجهود والرعاية الكريمة التي أولاها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، للبطولة على مختلف الصعد، كما نتقدم بالشكر للشيخ سلطان بن أحمد القاسمي، رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة على تعاونه الكبير، وإلى سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، ولجميع العاملين في اللجنة المنظمة المحلية والشركاء والرعاة على حفاوة الترحيب، والمستويات الفنية والتنظيمية الراقية التي شهدناها لاستضافة البطولة، وكلنا ثقة بأننا سنحمل ذكريات رائعة من الشارقة ستدوم لسنوات عدة، كون الإمارة هي المكان الأمثل لاستضافة هذه البطولة الأهم على جدول الاتحاد". وقال سعادة طارق سلطان بن خادم، نائب رئيس اللجنة العليا، ورئيس اللجنة التنفيذية للبطولة:" شهدنا اليوم رفع علم البطولة الأهم من نوعها على المستويين الإقليمي والعالمي، لنكون على موعد مع منافسات رياضية نأمل بأن تكون على قدر الطموحات، وتعكس المستويات الفنية التي يمتلكها جميع اللاعبين الذين جاءوا من مختلف أنحاء العالم للمشاركة إلى جانب أبطالنا الإماراتيين والعرب أصحاب الإنجازات الكبيرة على صعيد رياضة ذوي الإعاقة، ممن ترجموا عزيمتهم إلى انتصارات واضحة، استطاعت أن تنقل رسالة مهمة مفادها أن لا هزيمة مع العزيمة والانتصار هو الإصرار". وتابع رئيس اللجنة التنفيذي للبطولة": ننعم في إمارة الشارقة برعاية كريمة ودعم متواصل يوليه نصير المعاقين صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، لهذه الفئة المهمة من المجتمع، فالشارقة التي تمتلك البنية التحتية المتطورة باتت واحدة من المدن العالمية الصديقة للمعاقين، ومسرحاً مثالياً لمثل هكذا أحداث رياضية نسعى من خلالها إلى تأكيد دور الشارقة على خارطة رياضة ذو الإعاقة بمختلف أشكالها وتنوعاتها، إلى جانب حرصنا على الخروج بالدورة بما يليق بمكانة الإمارة وسمعتها إقليمياً وعالمياً". وحضر المراسم كلّ من سعادة عيسى هلال الحزامي، أمين عام مجلس الشارقة الرياضي، ورؤساء اللجنة المنظمة العليا للبطولة، بالإضافة إلى ممثلي الاتحاد الدولي لذوي الإعاقة المتحركة والبتر، وشخصيات رياضية من رؤساء الوفود، ومدراء اللجان الفنية والتحضيرية للفرق المشاركة في البطولة، كما تخلل الحفل تقديم عروض فنية قدمها كلّ من فرقة الشرطة العسكرية وفرقة الكشافة. وتنطلق اليوم ، منافسات كلّ من الرماية التي يستضيفها نادي الذيد للرماية حتى 13 فبراير، والمبارزة التي يحتضنها نادي الثقة للمعاقين خلال الفترة من اليوم وحتى 16 فبراير تليها منافسات الريشة الطائرة، والسباحة، وتنس الطاولة، التي تقام في صالات ومسابح الجامعة الأمريكية في الشارقة خلال الفترة من 13 وحتى 16 فبراير الجاري، فيما تقام منافسات القوس والسهم، والعاب القوى، من الفترة 16-13 فبراير الجاري في نادي الثقة للمعاقين..

جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن